• رئيس حزب الوفد

    بهاء الدين أبو شقة

  • رئيس مجلس الإدارة

    د.هانى سري الدين

  • رئيس التحرير

    د.وجدي زين الدين

  • جدار ترامب على الحدود الأمريكية المكسيكية يتحول لأطلال أشباح (فيديو)

    جدار ترامب على الحدود الأمريكية المكسيكية يتحول لأطلال أشباح (فيديو)

    كتب- أحمد يوسف الحنفى

    عرضت فضائية "cnn بالعربية"، مساء الثلاثاء، تقريرًا بعنوان : "ماذا حدث لجدار ترامب على حدود أمريكا والمكسيك".

    ترامب يشيد بأقوى جدار على الأرض: أوقف كورونا وكل شيء

    ونوه التقرير بأنه لو سافر المشاهد شرقا من نوجاليس بأريزونا سيمر بأميال من الجدار الحدودي الذي تم بناؤه خلال عهد الرئيس جورج بوش، ثم يكتشف منطقة بناء مجمدة في الوقت ذاته عبارة عن حواجز حوائط فولاذية تركت بكثرة ومعدات البناء موضوعة على أرض التدرج قبل أسابيع قليلة من تنصيب الرئيس بايدن.

    الرئيس الأمريكي يتعهد بمضاعفة طول الجدار الحدودي مع المكسيك

    وأشار التقرير إلى أن إدارة ترامب مضت قدما لبناء جدار حدودي جديد لأربعة أميال في جبال أريزونا.

    ولفت مراسل القناة إلى أن هذه نهاية الطريق الذي يقدر بحوالي 15 ميلا شرق أريزونا وهذا ما وصل إليه بناء الجدار الحدودي.

    وأكمل: "ما تراه الآن هذا هو المسار المنحوت الذي يجاور بجانب المناظر الطبيعية". وكان المهندسون يأملون في وضع القواعد الخرسانية في حفرة بعمق حوالي 10 قدم.

    وقال جريدونا، مواطن أطلق حملة ضد الجدار: "لا أجد فائدة من الجدار الذي يدمر هذه المساحات الشاسعة دون جدوى".

    وقارن التقرير بين البناء في عام 2021 و2020، مفيدًا بأن المعدات تركت في مكانه وتحول الجدار لأطلال أشباح.

    وجدار ترامب امتدادًا للجدار الفاصل بين الولايات المتحدة والمكسيك خلال رئاسة دونالد ترامب للولايات المتحدة. دعا ترامب، طوال حملته الانتخابية الرئاسية لعام 2016، إلى بناء جدار حدودي. قال إنه في حال انتخابه «سيبني الجدار ويجعل المكسيك تدفع ثمنه». قال الرئيس المكسيكي إنريكه بينيا نييتو آنذاك أن المكسيك لن تدفع

    ثمن الجدار.

    وقع ترامب الأمر التنفيذي 13767، في يناير 2017، موجهًا حكومة الولايات المتحدة رسميًا لبدء بناء الجدار على طول الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك باستخدام التمويل الفيدرالي الحالي. بدأ البناء في عام 2019، بعد صراع سياسي من أجل التمويل، شمل انقضاء المخصصات ما أدى إلى تعطيل الحكومة مدة 35 يومًا، وإعلان حالة طوارئ وطنية.

    بنت الولايات المتحدة حواجز جديدة على طول 455 ميلًا، 49 منها لم يكن بها أي حواجز في السابق. بتكون معظم الباقي من سياج فولاذي بطول 30 قدمًا، حيث تواجد سابقًا سياج أصغر لمنع دخول السيارات. بالإضافة إلى ذلك، وبتشجيع من ترامب، شيدت منظمة خاصة، تحمل اسم نحن نبني الجدار، ممتلكات خاصة بالقرب من إل باسو بولاية تكساس، على بعد خمسة أميال (8 كيلومترات) من الجدار.

    أنهى الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن، منذ البداية، في 20 يناير 2021، حالة الطوارئ الوطنية وأوقف بناء الجدار، ولكن وزير الأمن الداخلي ألمح لاحقًا إلى أن بناء الجدار قد يستمر تحت إدارة بايدن.

    أهم الأخبار

    أخبار متعلقة