البحوث الفلكية : زلزال اليوم ليس له توابع أو تأثير على مصر

البحوث الفلكية : زلزال اليوم ليس له توابع أو تأثير على مصر
الأحد, 28 يونيو 2020 22:48
كتب - أحمد يوسف

قال الدكتور جابر القاضي، رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، إن سبب شعور سكان القاهرة بالزلزال الذى وقع في تركيا بمدينة أزمير ناتج عن عمقه، مضيفًا: "هذا أكبر عمق سجل لزلزال حيث كان عمقه 65 كيلومترا".


وأضاف "القاضى"، في اتصال هاتفي ببرنامج "التاسعة" الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي عبر القناة الأولى المصرية، أن هذا الزلزال متوسط القوى وشعرنا به في شرق القاهرة الساعة 7 و43 دقيقة من مساء اليوم.


وأشار "القاضى"، إلى أنه لا يوجد أى تأثير سلبى على مصر من هذا الزلزال، متابعا: "حتى الآن لم نسجل أى توابع لكن وارد أن يكون له توابع وستكون مؤثرة بالمدن المحيطة بمركز الزلزال".

 

وشعر سكان محافظتي القاهرة والجيزة، خاصة مناطق "القاهرة الجديدة والعبور والجيزة و6

أكتوبر والقطامية والمقطم والمعادي ومدينة نصر "اليوم الأحد، بزلزال متوسط القوة، معلنين ذلك عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

 

وأعلن السكان عن تخوفهم من حدوث تبعات أو زلازل أخرى بعد هذه الهزة الأرضية.

 

وسجلت محطات الشبكة القومية لرصد الزلازل مساء يوم الأحد ، هزة أرضية في تركيا وعلى بعد 600 كم شمال مدينة مرسى مطروح.

 

وذكر معهد الفلك أن وقت حدوث الهزة وقت الحدوث والقوة الساعة السابعة مساءً بالتوقيت المحلى قوة 5.5 درجة على مقياس ريختر.