طريقة مبتكرة للدعاية لفيلم "حسن ونعيمة"

طريقة مبتكرة للدعاية لفيلم
الأربعاء, 08 يوليو 2020 14:13
كتبت- سارة سمير:

الإبداع الفني في السينما المصرية متواجد منذ زمن طويل، حيث يبتكر المخرجين والمنتجين طرق ووسائل مميزة للأعمال الفنية التي يقدموها، سواء في الفكرة أو التنفيذ أو حتى الدعاية لها.

 

من ضمن الطرق والحيل المبتكرة كانت حيلة الدعاية لفيلم "حسن ونعيمة" والتي كشف عنها الناقد الفني طارق الشناوي في إحدى اللقاءات التليفزيونية، حيث أكد أن الذكاء الدعائي كان أهم ما يميز الإنتاج السينمائي زمان، لتحصد الأفلام على طرق دعائية مميزة، وبالتالي نسب مشاهدة عالية.

 

كان لفيلم "حسن ونعيمة" إنتاج ١٩٥٩، حيلة وطريقة مبتكرة في الدعاية له من قبل فريق إنتاج العمل، حيث دعا المنتجون للفيلم كل زوجين يحملان اسم "حسن ونعيمة" لدخول الفيلم مجانًا في

قاعات السينما المصرية، بشرط واحد وهو إحضار بطاقة الهوية الشخصية للتأكد من مطابقة الأسمين فقط.

 

فيلم حسن ونعيمة ، واحد من أشهر الأفلام في تاريخ السينما المصرية عمومًا، وفي تاريخ الفنانة الراحلة سعاد حسني بشكل خاص لأنها كانت وجه جديد حينها، وهو من إنتاج شركة أفلام محمد عبدالوهاب لعام ١٩٥٩، واختارت شركة الإنتاج أبطال من الوجه الجديدة ليكون المطرب الجديد محرم فؤاد البطل والوجه الجديد سعاد حسني البطلة.