بدون دبلة الزواج .. أحمد حلمي يمدح منى زكي

بدون دبلة الزواج .. أحمد حلمي يمدح منى زكي
الثلاثاء, 15 سبتمبر 2020 19:06
كتب - أحمد عمرو

روى النجم أحمد حلمي، قصة ارتباطة بالفنانة منى زكي ، خلال لقائه مع الفنانة إسعاد يونس في برنامج صاحبة السعادة ، أمس ،والذي يستكمل اليوم في الجزء الثاني.

 

وتعد دبلة الزواج رمزًا لرابط مقدس بين الزوجين، اللذين يحرصان على اختياره بعناية شديدة، ليبقى ذكرى لبداية هذا الارتباط، وذلك من عادات وتقاليد المصريين، ولكن أحمد حلمي روى قصة ارتباطة بمنى زكي بدون دبلة زواجهم ،وظهرت على يده اليسرى ، أثر الدبلة.

 

مواقع التواصل عن علاقة أحمد حلمي ومنى زكي: التصالح النفسي وراء نجاحها

 

وأعرب أحمد حلمي، خلال البرنامج، عن شدة حبه لزوجته النجمة منى زكي، قائلًا: أثناء خروجنا في إحدى الليالي قلت لها سأخبرك بشيء مهم عند منطقة معينة، وبالفعل وقفت على طرف المركب وقلت لها أحبك وحينها ضحكت وأسرعت لأصدقائها دون أن تنطق بكلمة، وقد فهمت من رد الفعل أن لديها مشاعر هي الأخرى، ثم سافرت لجنوب أفريقيا وقررت أن أرسل لها ورد هناك، ولم أكن أعرف كيف سأقوم بذلك، فذهب لمحل ورد بالزمالك وسألته وتفاجأت أن لديهم تلك الخدمة، وبالفعل اخترت الورد وكتبت الكلمات التى ستكتب على كارت البوكيه، وقال لى إنه سيرسل خلال أربع أو خمس أيام.

 

وأضاف حلمى: بعد مرور أربع أيام توقعت مكالمة منها ولكن لم أجد أى رد فعل، فقررت أن أتصل بها وسألتها ما أخبار الورد فقالت لي كيف عرفت فقلت لها عرفت ماذا، وهنا اكتشفت أن هناك شخصًا يرسل لها يوميًا ورد للفندق، الأمر الذى جعلها لم تنتبه للورد الذى أرسلته لها، فقلت لها إننى أرسلت بوكيه ورد، وهنا وجدت ردة الفعل التي كنت أنتظرها وقالت لها إنها تحبني أيضًا.

 

ورغم أشادت حلمي بزوجته منى زكي، إلا أنه ظهر بدون دبلة الزواج في يديه، حيث أنها أصبحت مجرد موضة في بداية الزواج لتعريف أنها سيدة وأنه رجل متزوج، وليس أكثر.

 

والدليل على ذلك بأن أحمد حلمي قام بارتداء خاتم خاص به، وليس له علاقة بخاتم الزواج، فمن الواضح أن حلمي يهتم بمظهره ويرتدي ما يحله له، مثله مثل الكثير من الرجال،

الذين يتردون خاتم الزواج في بداية الأمر ثم يبدأون في خلعه والارتداء ما يحله لهم.

 

كما ظهرت حاليًا موضة الخواتم فنرى بعض الشباب المراهقين يرتدون خواتم، ويأتي في ذهن الناس بأنه خاطبًا أم متزوجًا، ويكون ذلك الشاب ليس مرتطبًا من الأساس.

 

فيرى العديد من الناس أن الدبلة تضايقه في يديه، وخاصة أنها معدن ثقيل على الأصبع، ومع الوقت الطويل تسبب تلك الدبلة، في جروح أو ندبات بيديه، نتيجة لارتدائها لوقت طويلقد يصل إلى العام أو أكثر، ورغم ذلك إلا أن هناك العديد من السيدات إذا رأت زوجها بدون دبلة الزواج تبدأ تشك بأنه لا يحبها، فلماذا ربط الجميع الحب بهذه الدبلة، وأنها شيئًا مقدسًا رغم أنها من الممكن أن تكون تضايق كل من الزوج والزوجة؟

 

فالدبلة ليست هي مقياس الحب أو الإخلاص كما ترى بعض السيدات، ولكن الأمر يتوقف على التفاهم والتجانس بين الزوجين، حيث أن الرجل إذا قام بخلع الدبلة تحولت حياته إلى جحيم، فزوجته تظن أنه قام بخلعها حتى يعطي انطباع لأي إمرأة أخرى أنه ليس مرتبط، ولكن الأمر غير ذلك تمامًا، فالأمر يتعلق بأنه لا يفضل ارتداء أي شئ في يده، سواء خاتم أو دبلة أو حتى ساعة اليد، فأنه لا يحب شعور أنه مقيد بأي شئ، وكان يقوم بخلعها اثناء فترة الخطوبة وأولى فترات الزواج، ثم يزهق فيبدأ بخلعها.