صروح للتطوير: حققنا مبيعات بـ 2.5 مليارجنيه بمشروع أنترادا.. خلال عامين فقط

صروح للتطوير: حققنا مبيعات بـ 2.5 مليارجنيه بمشروع أنترادا.. خلال عامين فقط
الأربعاء, 12 أغسطس 2020 19:36
كتب ـ الأمير يسرى وياسمين سعيد:

هانى البنداري: استثماراتنا تصل إلى 11 مليار جنيه.. والعمل لم يتوقف رغم «كورونا»

 

كشف المهندس هانى البندارى رئيس مجلس إدارة شركة «صروح» للتطوير والاستثمار العقارى أن الشركة نجحت فى تحقيق حجم مبيعات بلغ نحو 5.2 مليار جنيه، منذ انطلاق أعمالها فى السوق المصرى قبل عامين فقط، من خلال مشروعها «انترادا» الذي يتم تنفيذه الآن بقلب العاصمة الإدارية الجديدة، بإجمالى استثمارات تصل إلى 10 مليارات جنيه

. وقال البندارى خلال افتتاحه مركز مبيعات وخدمة عملاء الشركة الجديد - بشارع التسعين الجنوبى بالتجمع الخامس- أن أعمال التنفيذ بمشروع «انترادا» تتم بوتيرة متصاعدة، وأن الفترة المقبلة ستشهد رفع مستوى معدلات التنفيذ تماشيًا مع خطة التعايش التى أقرتها الدولة مؤخرًا، مشيرًا إلى أن الشركة وقعت عقد أعمال مقاولات تنفيذ مرحلة الانشاء الأولى من الوحدات السكنية للمشروع بتكلفة تتعدى نصف مليار جنيه، من أصل مليار جنيه تم تخصيصها لتعاقدات تنفيذ أعمال مقاولات المشروع بأعلى معايير الجودة العالمية، والاشتراطات والجداول الزمنية المعلنة للعملاء. وأوضح البندارى أن مركز المبيعات الجديد يقدم تجربة بيعية فريدة ومختلفة عبر وسائط تكنولوجية متعددة منها تطبيق المحاكاة الذى يمكن العملاء من الاطلاع على كافة التفاصيل الخاصة بوحداتهم سواء من حيث

الموقع أو الاطلالة بحيث تجعلهم وكأنهم على ارض المشروع، بالإضافة لشاشة عملاقة تعرض أحدث أعمال الانشاءات وتطورات اعمال التنفيذ أولا بأول، كما راعى تصميم المركز تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية الموصى بها من حيث مسحات التباعد وتوفير أدوات الوقاية من المطهرات وأقنعة الوجه «الكمامات» وأدوات التعقيم لجميع الزوار. لافتا الى أن مركز المبيعات سيوفر نحو 50 فرصة عمل لـ 50 أسرة بما يمثل 250 شخصًا مستفيدا. وأشاد رئيس مجلس إدارة شركة «صروح» بتوجيهات القيادة السياسية بدعم صناعة التطوير العقاري، خاصة فى ظل تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد، وضرورة استكمال أعمال تنفيذ المشروعات التى تتم بالعاصمة الإدارية الجديدة، وعدم توقفها، مؤكدا أن العاصمة الإدارية هى التى ستقود قطار التنمية فى مصر خلال المرحلة المقبلة إلى أفاق عالمية غير مسبوقة.