رغم الإدانة الدولية.. أردوغان يغتصب ثروات ليبيا النفطية

رغم الإدانة الدولية.. أردوغان يغتصب ثروات ليبيا النفطية
الجمعة, 29 مايو 2020 23:44
وكالات

قال وزير الطاقة التركي فاتح دونميز، الجمعة، إن تركيا قد تشرع في التنقيب عن النفط في شرق البحر المتوسط في غضون 3 أو 4 أشهر بموجب اتفاق وقعته مع ليبيا قوبل بإدانة من دول أخرى بالمنطقة منها اليونان.

وتزعم تركيا أن اتفاقها مع حكومة الوفاق الإخوانية في طرابلس الليبية بشأن ترسيم الحدود يؤسس منطقة اقتصادية خالصة من ساحلها الجنوبي إلى ساحل ليبيا الشمالي ويحمي الحقوق في المصادر.

وتعارض اليونان وقبرص وغيرهما الاتفاق ويصفونه بغير الشرعي. 

ويعارض الاتحاد الأوروبي أيضا الاتفاق البحري الذي جرى توقيعه جنبا إلى جنب مع اتفاقية تقدم تركيا بموجبها دعما عسكريا لحكومة الوفاق الإخوانية في طرابلس الليبية التي تحارب قوات متمركزة في شرق ليبيا منذ أكثر من عام.

وفي حديثه خلال مراسم بمناسبة بدء إبحار السفينة التركية فاتح للتنقيب عن النفط والغاز إلى البحر الأسود، قال دونميز إن مؤسسة البترول التركية، التي طلبت تصريح استكشاف في

شرق البحر المتوسط، ستبدأ العمليات في مناطق داخل نطاق ترخيصها بعد إتمام العملية.

وقال دونميز "في إطار الاتفاق الذي توصلنا إليه مع حكومة الوفاق الإخوانية في طرابلس الليبية، سيكون بمقدورنا الشروع في عملياتنا للتنقيب عن النفط هناك في غضون ثلاثة أو أربعة أشهر". وأضاف أن سفينة التنقيب التركية الجديدة "القانوني" ستذهب أيضا إلى البحر المتوسط في وقت لاحق هذا العام.

الخطوة قد تفاقم التوتر بالمنطقة، حيث لتركيا خلافات منذ سنوات مع اليونان وقبرص ومصر وإسرائيل بشأن ملكية المصادر الطبيعية. وقد تواجه تركيا أيضا عقوبات محتملة من الاتحاد الأوروبي على خلفية عملياتها.