أهالي سقارة يستغيثون برئيس الوزراء

أهالي سقارة يستغيثون برئيس الوزراء
الأربعاء, 20 فبراير 2019 20:34
كتب-محمود سليم

في الوقت الذي يزلل فيه الرئيس عبدالفتاح السيسي، كافة العقبات أمام تحقيق سب الراحة، ورفع المستوى المعيشي للمصريين، هناك مسؤولين لا يولون أية أهمية بالمواطن البسيط، الذي يعيش في القرى والنجوع.

 

فبعد أن اتفقا سكان قرية سقارة على إنشاء أربعة كباري على الترعة الشبرامنتية، على نفقتهم الخاصة، وموافقة رئيس مدينة البدارشين على ذلك، إلا أن إدارة الري ضربت مساعي الأهالي عرض الحائط، وكأنها قف سد منيعا ضد الخير.

 

وكانت إدارة الري رفضت جهود الاهالي، عندما طالبوا منها إزالة القمامة التي تركتها أسفل الكباري المتهاكلة، والتي تنذر بوقوع كارثة في المستقبل، وهددت المواطنين برفع قضية حالة تجديد تلك الكباري، دون تفسير واضح.

 

وعلى إثر تعنت إدارة التري، استغاث أهالي ثقارة بالمهندس مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزارء من تنعت إدارة الري، ووقوفها أمام اصلاحات ذاتيه تحسين من صورة مصر أمام السياح، حيث يتردد على المنطقة الكثير من السياح.