ميجان ماركل تنعي قاضية وناشطة نسوية شهيرة

ميجان ماركل تنعي قاضية وناشطة نسوية شهيرة
السبت, 19 سبتمبر 2020 22:49
: كتبت - رغدة خالد

قدمت دوقة ساسكس تعازيها في وفاة القاضية المحكمة العليا الراحلة روث بادر جينسبيرج ووصفتها بأنها "قاضية الشجاعة".

وصرحت ماركل عبر بيان لوسائل الإعلام: "بإرث لا يُضاهى ولا يُمحى، ستُعرف روث بادر جينسبيرج إلى الأبد كونها امرأة ذكية وعادلة وشجاعة، وإنسانة تحمل قناعات عميقة".

وأضافت في رثاءها القاضية الشهيرة: "لقد كانت مصدر إلهام حقيقي لي منذ أن كنت فتاة صغيرة، أتذكرها دومًا وأتذكر كلماتها".

وتعيش ماركل، البالغة من العمر 39 عامًا، حاليًا في لوس أنجلوس مع الأمير هاري وابنهما آرتشي، بعد أن استقال الزوجان من منصبهما كأعضاء بالعائلة المالكة البريطانية في مارس وانتقلا إلى أمريكا الشمالية.

تعتبر جينسبيرج، ثاني قاضية يتم تعيينها في المحكمة العليا الأمريكية على الإطلاق، وهي رمزًا نسويًا على نطاق واسع، قبل تعيينها في المحكمة العليا ، رفعت غينسبرغ أمام المحكمة في ست قضايا

للمساواة بين الجنسين.

وكان ماركل واحدة من العديد من الأصوات التي رثت القاضية حيث انضمت كامالا هاريس ، مرشحة الحزب الديمقراطي لمنصب نائب الرئيس، وزوجها ، دوجلاس إمهوف، إلى الحشود خارج درج المحكمة العليا الأمريكية في واشنطن صباح السبت لوداع جثمان القاضية الراحلة.

وكتب هاريس في تغريدة مع صورة للزيارة أن جينسبيرج كانت مدافعة لا هوادة عن العدالة وعقلًا قانونيًا لم تشهده المحكمة العليا الأمريكية على مر العصور".

ومن بين أقوال جينسبيرج: "لن تتحقق المساواة بين الجنسين مالم يتشاركا في تربية الجيل القادم".