السوشيال ميديا ينتفض لجريمة فيرمونت.. ذئاب يغتصبون فتاة والفندق يرد

السوشيال ميديا ينتفض لجريمة فيرمونت.. ذئاب يغتصبون فتاة والفندق يرد
السبت, 01 أغسطس 2020 23:49
كتب- علي عبد العزيز

أثار هاشتاج جريمة فيرمونت، الجدل في مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، وتصدر موقع التغريدات الصغيرة “تويتر” وذلك بالاف التغريدات، منددين بالحادث ومطالبين بمحاسبة الشباب الذين اغتصبوا فتاة.

 

ونشر النشطاء عدة روايات عبر السوشيال ميديا، مؤكدين أن 8 شباب أقدموا على اغتصاب فتاة بعد تخديرها أثناء حفلة، وبعدها وقع كل مغتصب منهم باسمه على جسدها وتصويرها فيديو لابتزازها بعد ذلك.

 

التحقيق في واقعة "إغتصاب سيدة" بأرض زراعية بالبحيرة

 

ثورة على السوشيال..

 

كما تداول الرواد أسماء وصور المتهمين، وقال بعضهم، إن تلك الفتاة لم تكن الوحيدة، ولكنهم 6 فتيات على الأقل، وقعوا ضحايا لهؤلاء المتهمين.

 

وقالت غادة شهبندر، في تغريدة لها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "في أسماء 8 رجال متهمين باغتصاب جماعي اتنشرت على فيس بوك وانستجرام وفي ناس بيقولوا ماتنشروش أساميهم لأنهم واصلين وأيدهم طايلة.. مين بيتستر على جريمة الفيرمونت والرجالة دول أولاد مين في مصر".

وغرد آخر: "ست حيوانات خدروا بنت بعدين اغتصبوها وصوروا كل حاجة وبعتوها لصحابهم، الواقعة دي كانت في مصر فندق الفيرمونت في سنة 2014، المغتصبين دول عايشين عادي بعد تدمير حياه البنت لأن هما من عائلات غنيه. ويقولك مصر مفيهاش عنصرية!! حق البنت لازم يرجع".

 

وقالت متابعة : "فعل الاغتصاب الجماعى من أشد الحاجات اللى بتخرسني وبتبهدلني تماما! مبقدرش أستوعب فكرة إن مجموعة تتفق وتتناوب وتستمتع وتشاهد بعضها وهم بيعذبوا وينتهكوا فرد واحد ضعيف بالصورة دي! وصف الوحوش قليل، دول شياطين".

 

 بينما قال آخر "امنعوا المشاركين في جريمة الفيرمونت من السفر".

توقيع 5 عقود بين "سيتي ستارز" و"فيرمونت" بمليار دولار

بداية جريمة فيرمونت

وبدأ الجدل عندما تصدر هاشتاج "جريمة فيرمونت" على قوائم الترند، والأكثر بحثا على مواقع التواصل الاجتماعى، حيث طالب الرواد بضرورة فتح تحقيق، ومسائلة المجرمين .

 

وبدأت القصة عندما قام حساب عبر موقع انستجرام بنشر شهادة قيل إنها للفتاة التي تم اغتصابها

لكن سرعان ما تم إغلاق الحساب مع انتشار شائعة تُفيد بتهديد الجناة لأصحابه للتوقف عن النشر.

وانتشر بعد ذلك تسجيل صوتي عبر موقع تويتر منسوب لأحد المتهمين وهو يهدد إحدى ضحاياه.

فندق "فيرمونت" يرد

 

أصدرت إدارة فندق "فيرمونت"، بيانا صحفيا، للرد على ما تم تداوله فى الآونة الأخيرة، حول حدوث حالة اغتصاب عام 2014 دخل الفندق، حيث انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعى، أقاويل حول قيام مجموعة من الشباب بتخدير فتاة، واغتصابها.

خبراء عن حوادث اغتصاب الآباء لبناتهم: مرض نفسي تصل عقوبته للإعدام

 

حفل خاص

وقال الفندق فى البيان الذى أصدره: "نحن على دراية ونتابع ما يتم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشأن حادثة قد تكون وقعت بالفندق أثناء حفل خاص بأحد منظمي المناسبات، والحفلات في عام 2014، حيث تواصل على الفور فريق عمل الفندق بالمجموعات المسئولة عن تداول تلك الأخبار لتقديم المساعدة والدعم حيث أن أهم أولوياتنا دائما ما كانت سلامة وأمن ضيوفنا وزملائنا"

مساعدة السلطات

وتابع البيان، "هذا ويلتزم فريق إدارة الفندق وجميع الزملاء بمساعدة السلطات والجهات المعنية المخولة في حالة فتح تحقيق رسمي وسنواصل تقديم دعمنا المطلق في هذا الشأن، في هذه الأثناء قلوبنا ودعواتنا لأي شخص قد يكون تأثر بهذا الحادث المؤلم"

.