مصممة ازياء تحبس نفسها احتجاجا على سجن مؤسس ويكيليكس

مصممة ازياء تحبس نفسها احتجاجا على سجن مؤسس ويكيليكس
الأربعاء, 22 يوليو 2020 19:46
كتبت - فكرية أحمد:

حبست مصممة ازياء ثمانينية شهيرة نفسها داخل قفص عصافير ضخم، وذلك امام محكمة فى لندن، احتجاجًا على سجن «جوليان أسانج» مؤسس موقع «ويكيليكس» الالكترونى، والذى سرب آلاف المعلومات عن امريكا وقيامها بالتجسس على العالم.

وارتدت «ويستوود» «79 سنة» مصممة الأزياء المعروفة بدلة صفراء داخل القفص الذى تم وضعه خارج محكمة أولد بيلى فى لندن وكتبت امامه «أنا جوليان أسانج! أنا طائر الكنارى (المحبوس) داخل القفص، وصرحت للصحفيين بأن اسانج مقاتل من أجل الحرية، وقد تعرّض لسوء معاملة كبير من خلال استغلال الحكومات للقانون بصورة غير قانونية، وقالت انهم حاكوا ضده مؤامرة ليكون مثلا لإرهاب جميع الصحفيين حتى لا يكشفوا حقيقة أمريكا.

وتحتجز بريطانيا المواطن الأسترالى أسانج

49 عاما فى الحبس الاحتياطي، لحين بحث طلب امريكا بتسليمه لها بتهمة التآمر مع المحللة السابقة فى المخابرات العسكرية الأمريكية، تشيلسى مانينج، وتسريب مجموعة من المعلومات السرية عام 2010 ضد أمريكا وفضح اساليب تعاملها السرية مع الدول، عن جرائم حرب قام بها جنود أمريكيون، وحال ثبوت الاتهامات الأمريكية ضده ستنتظره سنوات سجن تصل إلى 175 عاما، عن 18 تهمة موجهة ضده.

كلام الصورة : مصممة الازياء داخل قفص العصافير