بعد تعافيها من السرطان ونجاتها من محاولة قتل ..معمرة بريطانية تتغلب على كورونا

بعد تعافيها من السرطان ونجاتها من محاولة  قتل ..معمرة بريطانية تتغلب على كورونا
الأربعاء, 15 يوليو 2020 15:57
كتبت: دعاء محمد

بعد نجاتها من محاولة قتل وحادث تحطم طائرة ومن مرض سرطان الثدي، تمكنت معمرة بريطانية تبلغ من العمر 99 عامًا وتعاني من الخرف من التغلب أيضًا على فيروس كورونا المستجد حيث أصيبت المسنة جوي أندرو بفيروس كورونا خلال إقامتها في دار لرعاية المسنين في مدينة "يورك" البريطانية، وظن موظفو الدار أن جوي لن تنجو من هذا الفيروس القاتل ، لكن بعد أن زارتها ابنتها "ميشيل أندرو" لكي تودعها، فاجأت "جوي" الجميع وبدأت حالتها تتحسن وفقًا لصحيفة ميرور.

وقالت الابنة ميشيل أندرو "أن الموظفين اتصلوا بها ليقولوا لها أن والدتها تلتقط أنفاسها الأخيرة ولم تكن تأكل أو تشرب قبل أن تبدأ فجأة في التعافي".

وأضافت "نجت والدتي من محاولة اغتيال في ألمانيا بعد الحرب من قبل سائقها ، الذي تم تحديده لاحقًا على أنه نازي ، ونجت من حادث تحطم طائرة في الصحراء ، وأنقذها البدو ، ونجت من سرطان الثدي ،وتابعت "بالتأكيد لن تدع فيروس كورونا يهزمها."

وولدت جوي في لندن وكانت من أبرز المشاركين في الحرب العالمية الثانية وانضمت إلى شركة الخطوط الجوية البريطانية بعد الحرب كواحدة من أوائل المضيفات الجويات ،وتزوجت جوي من "ديفيد أندرو" خلال فترة الخمسينيات.

وتغلبت جوي في عام 1970 على سرطان الثدي، إلا أنها فقدت زوجها في عام 2013 بسبب السرطان، وانتقلت فيما بعد  للإقامة في دار المسنين بسبب إصابتها بالخرف حيث أصيبت بالكورونا .