بسبب يأسها من الشفاء.. مسنة تقفز من شرفة منزلها

بسبب يأسها من الشفاء.. مسنة تقفز من شرفة منزلها
الأربعاء, 10 يوليو 2019 20:10
كتبت- أمنية إبراهيم:

الأمراض المزمنة تفحلت فى جسد السيدة العجوز حولت حياتها إلى جحيم لا يطاق أصبحت نزهتها الوحيدة للأطباء كل طبيب يشخص كما يحلو له العقاقير أصبحت غير مجدية فىي حالتها الصحية.

الأيام كانت ثقيلة فالآلام الطاحنة كانت تمزقها يوميًا فقدت النوم من كثرة التعب والإرهاق فقدت شهيتها للطعام بدأت تذبل وتفقد الكثير الوزن.

بالرغم من اجتماع أبنائها حولها لمساندتها إلا أنها بدأت في فقد شهيتها للحياة فضلت الابتعاد عنهم كانت تطالبهم بتركها بمفردها لنيل قسط من الراحة.

سئمت العجوز الحياة كانت تنظر إلى السماء كل ليل تطلب من الله إنهاء حياتها ولأن امنيتها لم تتحقق وسوس لها الشيطان بالتخلص من حياتها فقررت إلقاء نفسها من شرفة العقار التي تقطن به بدمنهور لتخلص جسدها من الداء الذي استقر في جسدها الضعيف.

ليتلقي اللواء مجدي القمري مدير أمن البحيرة، بلاغا من شرطة النجدة بوجود جثة بجوار نادي المعلمين بدمنهور لسيدة إدعاء سقوط من أعلى  تبين للمقدم حسن قاسم رئيس مباحث قسم شرطة دمنهور وجود جثة" منى ، م ، أ 65 سنة ربة منزل تبين من التحريات وسؤال أهلية المتوفاة إصابتها بحالة اكتئاب منذ فترة بسبب يأسها من الشفاء من المرض.