في ثاني أيام العيد ..إلتزم المواطنين بقرارت الحكومة يعكس وعيهم بخطورة كورونا

في ثاني أيام العيد ..إلتزم المواطنين بقرارت الحكومة يعكس وعيهم بخطورة كورونا
الاثنين, 25 مايو 2020 13:09
كتبت- إنجي طه:

شهد أول وثاني أيام عيد الفطر المبارك، إلتزام تام من قبل المواطنين بالقرارت التي حددتها الحكومة وأعلنتها كإجراءات وقائية واحترازية للحد من انتشار فيروس "كورونا".

 

حيث قام المواطنين بقضاء أول وثان أيام العيد في منازلهم، وإقامة صلاة العيد وشعائرها في بيوتهم؛ منعا لحدوث أية تجمعات قد تتسبب في انتشار كورونا أو الإصابة بالفيروس.

 

وحرص المواطنين على تقديم التهنئة بقدوم العيد عبر المكالمات الهاتفية أو الرسائل، وذلك في الوقت التي شددت قوات الأمن من تواجدها في مختلف الشوارع والميادين.

 

حيث تابعت عن كثب تنفيذ قرارات مجلس، وإلتزام المواطنين بها، وذلك حفاظا على صحة وسلامة المواطنين، فانتشرت القوات؛ لمتابعة غلق المولات والمحال التجارية والمطاعم ومناطق تقديم الخدمات الترفيهية التي أعلنت عنها الحكومة.

 

 كما تابعت غلق الشواطئ والحدائق العامة والمتنزهات والمراسى النيلية وطرق الكورنيش، بالإضافة إلى تطبيق قرار حظر الحركة فى المواعيد المحددة، وذلك من خلال التواجد الأمنى الميدانى الفعال للدوريات الشرطية.

 

وأغلقت الأجهزة الأمنية، طرق الكورنيش بكافة المحافظات فيما عدا محافظات "القاهرة – الجيزة – أسيوط" مع توفير المسارات البديلة، على أن يستمر إغلاق تلك

الطرق حتى الساعة السادسة من صباح يوم السبت الموافق 30 الجارى.

 

وأكد محمود شعراوي وزير التنمية المحلية الإلتزام الكامل بقرارات مجلس الوزراء الخاصة بتطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية خلال أيام عيد الفطر المبارك للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، مشيرا إلى أنه يتابع على مدار الساعة مع المحافظين تنفيذ هذه القرارات.

 

وقال شعراوي، إن هناك متابعة مستمرة طول اليون للوقوف على تطورات الوضع بكافة المناطق بالمحافظة وخاصة في المناطق التي كانت تشهد تجمعات كبيرة كل عام في أيام عيد الفطر المبارك ، مشيرا إلى أنه يتم التعاون والتنسيق بين القيادات المحلية بالمحافظات، ومديري الأمن والجهات المعنية الأخرى لتطبيق قرارات مجلس الوزراء بكل حزم ومنع أي تكدسات أو تجمعات.