محمود المليجي ينقذ توفيق الدقن في أول مشهد بمشواره الفني

محمود المليجي ينقذ توفيق الدقن في أول مشهد بمشواره الفني
السبت, 12 سبتمبر 2020 15:17
كتبت- سارة سمير:

كشف الفنان الراحل توفيق الدقن عن أول مشهد له في عالم السينما، والذي شاء القدر أن يجمعه بالفنان محمود المليجي، حينها كان مازال طالبًا في معهد الفنون المسرحية.

 

قال توفيق الدقن خلال لقاء تلفزيوني، إنه عرض عليه دور ولد صغير في مشهد بفيلم الفنان محمود المليجي عندما كان طالب في معهد الفنون، ورشحه للدور المخرج جمال مدكور.

 

أضاف الدقن: "كان أول مشهد ليا في حياتي بالسينما، قدام الأستاذ محمود المليجي، وكان هو نجم كبير ومشهور، وكان من المفترض في المشهد أني بزرع ومطلوب مني أبقى مشاغب، وكان المليجي بيقدم دور

إقطاعي كبير، وبيحاول يغتصب أختى".

 

تابع الفنان الراحل: "بدأت احفظ في الدور من الساعة ١٠ صباحًا لحد الساعة ٥ العصر، ولما بدأ المشهد يتصور، وقفت قدام المليجي ولسه هقول جملتي، لاقتني ناسي كل الكلام، وحسيت أن عينيه بتسيطر عليا وذهني ضاع، لكن بضحكته اللطيفة وقلبه الأبيض اللي طبطب علي، وقف تصوير وقال للمخرج "عشر دقايق هشرب فنجان قهوة وجاي".