سيدة تخطف شادية.. وخناقة مع شركائها تنقذ حياتها

سيدة تخطف شادية.. وخناقة مع شركائها تنقذ حياتها
الاثنين, 29 يونيو 2020 15:19
كتبت- سارة سمير:

قضايا الخطف للأطفال منتشرة ومعروفة منذ زمن بعيد، وتكون تجربة مريرة يعيشها الأهالي، ووصلت هذه الحالات إلى النجوم والمشاهير أيضا، لطمع مرتكبي الجريمة في مبلغ مالي أكبر كفدية عن الطفل.

 

اقرأ أيضا: شاهد.. صورة نادرة لدلوعة السينما بالحجاب

 

عاشت هذه التجربة الفنانة شادية، عندما كانت تلهو أمام منزلها في الطفولة، وجدت امرأة تقترب منها وتتحدث معها بلطف وعطف، وتقدم لها حلوى وشيكولاتة، لتحدث الواقعة بعد فقدانها للوعي.

 

الطفلة شادية مع عائلتها

الطفلة شادية مع عائلتها

 

كشفت الفنانة شادية عن تفاصيل خطفها لمجلة الكواكب، حيث قالت: "بعدما تناولت الشيكولاتة فقدت الوعي تمامًا، وحملتني السيدة على يدها ولم أشعر بشيء بعد ذلك"، تابعت: "عندما استيقظت وجدت نفسي في غرفة مظلمة بها مواشي وحمار وامرأة مخيفة".

 

أضافت شادية: "سمعت صوت أطفال تبكي يأتي من غرفة مجاورة لي، وحينها علمت أن هذه السيدة تمارس خطف الأطفال وتتطلب فدية من الأهالي، وأخذت أبكي مثل الفتاة الموجودة في الغرفة الأخرى وأصيح بصوت عالي،

إلا أن نهرتها السيدة وضربتها بعنف بلا رحمة".

 

القصة المثيرة لشادية لم تتوقف هنا، ولكن القدر جعلها تهرب من يدي المرأة القبيحة، حيث دخل رجلان وأخذا يتحدثان مع السيدة بهمس شديد، وبعدها نشبت خناقة بينهم واعتدى الرجلان عليها، لتستغل دلوعة الشاشة الموقف وتهرب من المكان سريعًا.

 

هربت شادية إلى الشارع وأصبحت تبكي بشدة لأنها لا تعرف عنوان منزلها، لتجد شيخ عجوز يسألها عن سبب بكائها لتخبره بالقصة الكاملة فأخذها إلى أقرب قسم شرطة، وحينها تواصلت قوات القسم مع والدها الذي أخذ بدوره في البحث عنها واتصل الضابط به وأخبره بالعثور على الطفلة المفقودة.