حفتر: الجيش الوطني الليبي قادر على إنهاء الحرب خلال يومين

حفتر: الجيش الوطني الليبي قادر على إنهاء الحرب خلال يومين
الثلاثاء, 15 أكتوبر 2019 12:22
وكالات :

 قال القائد العام للجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، اليوم الثلاثاء 15 أكتوبر، إن الجيش الليبي، قادر على إنهاء الحرب في يومين فقط، حسبما أفادت وكالة أنباء سبوتنيك.

 أشار حفتر في مقابلة مع "سبوتنيك" إن الجيش الوطني الليبي قادر على إنهاء الحرب في يومين، لكن سلامة المواطنين بطرابلس لها أولوية.

 أكد حفتر قدرة الجيش الوطني الليبي إنهاء الحرب بيومين "عن طريق اجتياح كاسح بالأسلحة الثقيلة"، ولكن "سلامة المواطنين" في طرابلس تبقى أولوية أمامه.

 وأشار القائد العام للجيش الوطني الليبي إلى أن الهدف هو تخليص أهل طرابلس من بطش الميليشيات وليس مجرد الدخول إليها.

 قال حفتر: "بإمكاننا أن ننهي هذه الحرب خلال يوم أو يومين عن طريق اجتياح كاسح بالأسلحة الثقيلة من جميع المحاور".

 وتابع، "لكن ذلك سيؤدي إلى دمار المدينة وخسائر كبيرة في صفوف المدنيين من سكانها. ونحن نضع سلامة المواطنين ومرافق المدينة فوق كل اعتبار، لأن الهدف من هذه العمليات هو تحرير العاصمة وليس تدميرها".

 وتابع قائلًا: "هدفنا تخليص أهلنا

في طرابلس من بطش الميليشيات وليس مجرد الدخول إلى العاصمة بأي ثمن".

 كان الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر أعلن، في الرابع من أبريل، إطلاق عملية للقضاء على الجماعات المسلحة والمتطرفة التي وصفها بـ"الإرهابية" في العاصمة طرابلس، التي توجد فيها حكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، برئاسة فائز السراج.

 تعاني ليبيا، منذ سقوط نظام العقيد معمر القذافي، عام 2011، انقسامًا حادًا في مؤسسات الدولة بين الشرق، الذي يديره البرلمان الليبي، بدعم من الجيش الوطني، بقيادة المشير خليفة حفتر، والغرب الذي تتمركز فيه حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليًا، التي فشلت في الحصول على ثقة البرلمان.