النواب الأردني يطالب الحكومة بطرد سفير إسرائيل وإعادة النظر باتفاقية السلام

النواب الأردني يطالب الحكومة بطرد سفير إسرائيل وإعادة النظر باتفاقية السلام
الاثنين, 19 أغسطس 2019 13:27
وكالات:

 أوصى مجلس النواب الأردني الحكومة، بطرد السفير الإسرائيلي، وسحب السفير الأردني من إسرائيل، وإعادة النظر باتفاقية السلام.

 كانت وزارة الخارجية الأردنية، استدعت الأحد، السفير الإسرائيلي في عمّان، لتأكيد إدانة المملكة ورفضها الانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى والحرم القدسي الشريف، وطالب الأردن إسرائيل بالوقف الفوري لما سماها "الممارسات العبثية الاستفزازية الإسرائيلية في الحرم الشريف التي تؤجج الصراع وتشكل خرقًا واضحًا للقانون الدولي".

 كما نقل البيان عن الناطق الرسمي باسم الوزارة سفيان القضاة قوله، إن سفير إسرائيل أُبلغ "رسالة حازمة لنقلها فورًا لحكومته تتضمن مطالبة بوقف فوري للانتهاكات الإسرائيلية ولجميع المحاولات الإسرائيلية المستهدفة تغيير الوضع التاريخي والقانوني القائم في الحرم الشريف".

 أكدت وزارة الخارجية الأردنية إدانتها ورفضها إغلاق بوابات المسجد الأقصى ومنع دخول المصلين إليه، أو وضع أي قيود على الدخول تحت أي ذريعة، أو حجة وفي مختلف الظروف والأحوال.

 شددت على ضرورة احترام إسرائيل التزاماتها كقوة قائمة بالاحتلال وفقًا للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني.

 تسيطر القوات الإسرائيلية على مداخل الموقع الذي تتولى إدارته الأوقاف الإسلامية التابعة للأردن، المسئول عن الأماكن الدينية الإسلامية في القدس الشرقية، وتعترف إسرائيل بإشراف الأردن على المقدسات الإسلامية في القدس.