الجامعة العربية تطالب بتحرك دولي لإلزام إسرائيل بوقف هدم منازل الفلسطينيين

الجامعة العربية تطالب بتحرك دولي لإلزام إسرائيل بوقف هدم منازل الفلسطينيين
الأحد, 17 مارس 2019 12:16
وكالات :

 أكدت جامعة الدول العربية ضرورة وجود تحرك إقليمي ودولي لمطالبة إسرائيل القوة القائمة بالاحتلال، بوقف هدم منازل الفلسطينيين بحجة عدم الترخيص ومساءلة المسئولين عن تدمير وتخريب الممتلكات الخاصة الفلسطينية، وفقًا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.
جاء ذلك، في كلمة الأمانة العامة للجامعة - التي ألقاها المستشار منير الفاسي مدير إدارة حقوق الإنسان بالجامعة ،اليوم الأحد، خلال أعمال ندوة عربية إقليمية حول موضوع "الحق في السكن اللائق: أفضل الممارسات – أبرز التحديات" والتي تعقد بمقر الجامعة العربية بناء على تكليف صادر من اللجنة العربية الدائمة لحقوق الإنسان بحضور.
وقال الفاسي إن الشعب الفلسطيني لا يزال يقبع تحت الاحتلال الذي لا يتوانى بسياساته الاستيطانية التوسعية عن هدم المنازل وحرمان النساء والأطفال من سقف وجدران تحميهم من بشاعة الاحتلال وقسوة الطبيعة ، وأكد أن الجامعة تولي أهمية كبيرة لمجال الإسكان لا سيما من خلال تحديد استراتيجيات وخطط عمل أبرزها الاستراتيجية العربية للإسكان والتنمية الحضرية المستدامة ، ومن خلال عقد شراكات مع منظمات دولية وإقليمية متخصصة أبرزها برنامج الامم المتحدة للمستوطنات البشرية وايضا من خلال تشجيع تدريب وبناء قدرات الكفاءات في قطاع الاسكان .
ودعا الفاسي الدول العربية التي لم تصادق على الميثاق العربي لحقوق الإنسان إلى سرعة المصادقة عليه.
من جانبه ، أكد الدكتور محمد بن علي كومان الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب ، أهمية الندوة ، مشيرا إلى أن احترام حقوق الإنسان وكرامته هو واجب ديني وأخلاقي وقانوني وينبغي أن تصان هذه الحقوق حتى في ظل التحديات الأمنية التي تواجهها المنطقة العربية وكذلك ما تعانيه من خطر الإرهاب.
وشدد في كلمته أمام الندوة حرص مجلس وزراء الداخلية العرب على تعزيز التعاون بين أجهزة الأمن واللجان الوطنية لحقوق الإنسان وسائر المنظمات المعنية بحقوق الإنسان ، وأدان كومان حادث نيوزلندا الارهابي ،مؤكدا ان الارهاب لا دين له وأن الأمن حق أساسي من حقوق الإنسان تتوقف عليه الحقوق الأخرى.
يشارك في أعمال الندوة ممثلون عن الجهات الحكومية المعنية والمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان في الدول الأعضاء ، فضلا عن منظمات المجتمع المدني الحاصلة على صفة مراقب لدى اللجنة العربية الدائمة لحقوق الإنسان، وأكاديميون مختصون في مجال القانون الدولي لحقوق الإنسان ، وخبراء من المنظمات الدولية والإقليمية الشريكة.