ترامب كذّب تقارير للمخابرات الأمريكية مصدقا بوتين

ترامب كذّب تقارير للمخابرات الأمريكية مصدقا بوتين
الاثنين, 18 فبراير 2019 18:02
وكالات:

 زعم النائب السابق لمدير مكتب التحقيقات الاتحادي أندرو مكابي أن الرئيس دونالد ترامب رفض نصيحة من الوكالات الأمنية الأمريكية بشأن التهديد الذي تشكله صواريخ كوريا الشمالية، بقوله: "لا أهتم. أنا أصدق بوتين"، في إشارة إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

 

ولم يصغ ترامب إلى تقارير مخابراته التي أكدت وجود صواريخ كورية شمالية يمكن أن يصل مداها إلى أراضي الولايات المتحدة، وفي المقابل صدق بوتن الذي كذّب بدوره التقارير الأمريكية.

 

وقال مكابي، خلال مقابلة بُثت يوم الأحد مع برنامج (60 دقيقة) على شبكة (سي.بي.إس) الإخبارية الأميركية، إن ترامب لم يصدق التقرير لأن بوتن أبلغه بأن بيونغيانغ لا تملك مثل هذه الصواريخ.

 

وأضاف مكابي "عندما أعلن موظفو المخابرات أن التأكيد الروسي لا يتوافق مع تقاريرهم، رد عليهم ترامب بالقول: لا يهمني ذلك، أنا أثق بالرئيس بوتين".

 

وأعرب مكابي عن صدمته حينها لعدم رغبة ترامب في معرفة الوضع الحقيقي للأمور التي تواجهه يوميا.

 

وكان تقرير نشره مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية في واشنطن، في يناير الماضي، كشف وجود قاعدة عسكرية "سرية" تستخدمها كوريا الشمالية مقرا لكتيبة صواريخ استراتيجية من طراز "نودونج-1" البالستية متوسطة المدى.

 

وأشار التقرير إلى أن هذا المقر العسكري "يلعب دورا رئيسا في تطوير الصواريخ البالستية التي يمكنها الوصول إلى كوريا الجنوبية واليابان، بل ومنطقة غوام الأميركية في غرب المحيط الهادئ".