Egypt Defence Expo

«الوفد» تجرى أول تجربة قيادة لسيارة «هيونداي» الهجينة «أيونيك»

«الوفد» تجرى أول تجربة قيادة لسيارة «هيونداي» الهجينة «أيونيك»
الخميس, 06 ديسمبر 2018 23:30
كتب ـ باسل الحلواني:

 

 

 

يبدو أن قطاع السيارات فى مصر سوف يشهد العديد من المفاجآت خلال الفترة القادمة، خاصةً بعد دخول السيارات «الهايبرد» بقوة إلى حلبة المنافسة، والتى من المرجح أن تحدث ضجة كبيرة فى السوق المحلي.

فخلال الأسبوع الحالى تلقت «سيارات الوفد»، دعوة من مجموعة «جى بى غبور أوتور»، وكلاء هيونداى الكورية فى مصر، للمشاركة فى اختبار سيارة هيونداى الهايبرد الجديدة «أيونيك»، والتى تُعد منصة هيونداى الأولى من السيارات الهجينة، وذلك على حلبة أوتوفروم، المخصصة لسباقات سيارات الكارتينج.

وعلى الرغم من التصميم الخارجى المميز للسيارة، والذى يتسم بالسلاسة والأناقة العصرية، إلا أن السؤال الأهم والذى ظل مطروحاً منذ الظهور الأول لهذه السيارة، فى سبتمبر الماضي، بمعرض القاهرة الدولى للسيارات «أوتوماك فورميلا 2018»، هو «كيف سيكون أداء هذه السيارة فى ظل اعتمادها على محرك هجين يعمل بالكهرباء والبنزين معاً؟».

الإجابة عن هذا السؤال ظهرت سريعاً أثناء اختبار القيادة بمجرد أن تحركت السيارة، فالتبديل بين محركى النظام الهجين، يتم بمرونة تامة، وهو الأمر الذى يمنحها قدرة على الانطلاق من التوقف إلى 100 كم/س فى غضون 9.9 ثانية.

تستمد السيارة قوتها من محرك جديد كلياً رباعى الأسطوانات سعة 1.6 لتر يعمل بوقود البنزين ويولد 104 حصان، فيما يتواجد بجانبه محرك كهربائي يستمد قوته من بطارية ليثيوم أيون سعة 1.56 كيلو وات، وتبلغ القوة الإجمالية للنظام الهجين 139 حصاناً مع 265 نيوتن مترا، كما زودت السيارة بخاصية النمط الرياضي، الذى عند ضبطه تزداد سرعة استجابة المحرك.

وتستخدم «أيونيك» الهجينة، ما يعرف بـ«تكنولوجيا الكبح التجديدي»، حيث يتم إعادة شحن البطارية عند استخدام الفرامل، وبالتالى فاستهلاك الوقود داخل المدينة يكون أقل نظراً لتكرار استعمال الفرامل.

ويبلغ الطول الكلى للسيارة 470م، وعرضها 1.820م، وعرضها 1.460م، فيما يبلغ طول قاعدة العجلات 2.700م، ووزنها 1359كجم.

وتستطيع «أيونيك»، أن تقطع مسافة ألف كم، بـ45 لتر بنزين فقط، وهو ما يُعد أدنى استهلاك للوقود، مقارنةً بالسيارات المنافسة.

ووفقاً للخبراء يُعد نظام السيارات الهجينة أكثر ملاءمة من السيارات الكهربائية للسوق المصري، فى ظل عدم توافر البنية التحتية اللازمة لعملية الشحن بشكل كافي، وبالتالى فاعتماد السيارة الهايبرد على مزيج من الكهرباء والوقود يكون الخيار الأفضل، كما تعتبر السيارات الهجينة أقل تلوثاً للبيئة من مثيلاتها التقليدية، كما أنها اقتصادية فى الوقود أكثر منها.