في ليلة العاشر من رمضان ثقافة الشرقية تحتفي بأبطال النصر

في ليلة العاشر من رمضان ثقافة الشرقية تحتفي بأبطال النصر
الخميس, 16 مايو 2019 09:37
كتبت- انس الوجود رضوان

احتفلت ثقافة الشرقية بأبطال حرب العاشر من رمضان، وتكريمهم والاستماع لتجربتهم في معركة استردار الأرض والكبرياء المصري، لكي تتعلم الأجيال من هذه التجربة، وتستلهم منها العظة في معركة التنمية والبناء، حيث واعد الثقافة دروع لـ7 من أبطال نصر العاشر من رمضان السادس من أكتوبر، فاحتفل قصر ثقافة الطفل بالحلمية بالبطل اللواء أحمد فكري البحطيطي من مواليد قرية الحلمية الحاصل على الكلية الحربية.

تدرج في المناصب حتى منصب قائد المنطقة الغربية العسكرية له العديد من البطولات في حرب أكتوبر، كما احتفى بيت ثقافة شنبارة الميمونة بالرقيب مجند عبدالسلام ياسين، تحدث فيها عن دوره منذ التحاقه بالخدمة العسكرية من عام1968 حتى عام 1973 والانتصارات والبطولات التى حققها الجيش المصري.

وأقامت مكتبة صفط زريق حفل لتكريم المقاتل محمد محمد متولي بمقر مركز شباب صفط زريق، وهو من مواليد ١٩٥١، وحاصل على دبلوم المدارس الثانوية التجارية سنة ١٩٦٩، والتحق بالجيش المصري في نفس العام ١٩٦٩، وكان في سلاح المدرعات كتيبة ١٤ فرقة ٢١، وكانت رتبته بالجيش المصري رقيب، وأكد أنه كان له الشرف في الاشتراك في حرب أكتوبر المجيد، وإصرار الجيش المصري على تحقيق النصر أو الشهادة، تتوالى التكريمات وعقدت مكتبة الشيخ علي يوسف بالبوز حفل لتكريم المقاتل محمد إبراهيم بيومي، وهو أحد مقاتلي حرب أكتوبر 1973، وذكر الظروف النفسية قبل الحرب حتى تحقيق النصر، وأن الفضل يرجع لله أولا ثم لجيش مصر الأبطال، كما كرمت مكتبة الغار الجندي مصطفى عبدالمجيد على إنجازاته، وعن دوره في سلاح المهندسين وعبور الدبابات والذخيرة في حرب أكتوبر، وتحدث عن بعض المواقف والظروف التي عاشها في الحرب وصمود الجنود وبطولاتهم في الحرب والثبات على الجبهة.

واحتفل قصر ثقافة العاشر من رمضان بالمقاتل ممدوح محمد كنافة، بسلاح مدفعية الميدان وهو محاسب قانوني ومراقب حسابات، ومؤلف لكتاب بعنوان "حرب العاشر"، وعضو جمعية "المؤرخين ٧٣"، وعضو نادي الأدباء، وعضو بمجلة العاشر بريس، كما تم تكريم المقاتل حمدي سعد عبدالقادر، مقاتل بالوحدة: 1166 السلاح: المدفعية – هاوتزر – ميدان الكتيبة: 350 مدفعية، الدرجة: عريف حكمدار رئاسة الكتيبة، وكان منوطا به تأمين سلامة الخطوط بين الرئاسة والمواقع ومراكز الملاحظات خطيا ولاسلكيا في جميع الظروف والأوقات.