مايكروسوفت تستكشف لمسات الواقع الافتراضي الواقعية بأداة جديدة

مايكروسوفت تستكشف لمسات الواقع الافتراضي الواقعية بأداة جديدة
الخميس, 22 أكتوبر 2020 08:54
كتبت - منة الله جمال:

مع سماعات الرأس الحديثة مثل Oculus Quest 2 و Valve Index، لم تكن سماعات الرأس VR في مكان أفضل من وجهة نظر الدقة الرسومية، ولكن بقدر ما تحسنت وحدات التحكم التي تعمل باللمس التي تأتي مع هذه الأجهزة أيضًا، فلا يزال من الممكن أن تشعر وكأنك غير متصل بعالم اللعبة أثناء لعب لعبة مثل Half-Life: Alyx.

 

يمكن للتصميم الجديد من قسم الأبحاث في Microsoft أن يجعل ملمس الواقع الافتراضي واقعيًا تمامًا مثل صوره المرئية بتصميم غريب يضع مقبضًا آليًا على معصمك.

في قلب وحدة التحكم Haptic PIVOT الجديدة للشركة، يوجد مفصل مزود بمحرك وأنظمة مقبض مثبتة على معصمك، يشتمل المقبض على مجموعة من مستشعرات اللمس التي تسمح له باكتشاف عندما تلمس وتحرر كائنًا في الواقع الافتراضي.

 

ما هو رائع في التصميم هو أنه يمكن أن يتحرك بالسرعة المطلوبة لمواكبة تحركاتك بحيث تكون وحدة التحكم متزامنة مع ما يحدث على الشاشة، علاوة على ذلك، يمكن أن يعمل وحدتا تحكم PIVOT جنبًا إلى جنب مع بعضهما البعض لمحاكاة شكل حمل الجسم بيدين.


على الرغم من أنه يمكن أن يبدو أخرقًا في العمل،

إلا أن تصميم Haptic PIVOT يسمح له بإعادة الإحساس الذي تشعر به عند الاتصال بجسم ما لأول مرة، هذا شيء تواجه وحدات التحكم اللمسية الحالية، بما في ذلك تلك التي تتميز بتصميمات القفازات، صعوبة في تكرارها بشكل واقعي.

 

ميزة أخرى للمحور هي أن المقابض تتراجع عندما لا تكون قيد الاستخدام، وقالت Microsoft إنها تسمح لك باستخدامه باستخدام لوحة المفاتيح والماوس.

 

من السهل أيضًا تخيل كيف يمكن أن تسمح لك هذه الميزة باستخدامها مع وحدة تحكم VR أخرى، مما يفتح فرصًا مثيرة للاهتمام لمطوري الألعاب.

 

قال الفريق الذي عمل على التصميم: "لقد أتاح إدخال عامل شكل المعصم أو التصميم في عروضنا فرصة لتوفير نطاق أوسع من الإجراءات دون التدخل في البيئة المادية المحيطة باللاعب".