لأول مرة.. ترشيد استهلاك مياه الري بالذكاء الاصطناعي وتطبيق للخدمات المميكنة

لأول مرة.. ترشيد استهلاك مياه الري بالذكاء الاصطناعي وتطبيق للخدمات المميكنة
الاثنين, 10 أغسطس 2020 11:30
كتب - جهاد عبد المنعم:

وقع الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والسيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي بروتوكول تعاون عبر تقنية الفيديو كونفرنس لتنفيذ مشروع مشترك لتطوير البنية التكنولوجية بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي.

 

يشمل البروتوكول العمل على زيادة كفاءة ترشيد استهلاك مياه الري من خلال تحليل البيانات المختلفة باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي مما ينتج عنه تحديث دوري أدق للمعلومات عن الرقعة الزراعية واحتياجاتها من المياه ويساعد على التنبؤ بموسمية الطلب على المياه مما يجعل التخطيط أكثر فاعلية.

ويتضمن البروتوكول تنفيذ تطبيق هاتف محمول لتقديم الخدمات المميكنة تباعاً، ووضع استراتيجية لإدارة البيانات الزراعية، وتصميم وتنفيذ برامج بناء القدرات في مجالات الذكاء الاصطناعي وعلوم البيانات، وتفعيل التطبيقات اللازمة لإدارة فرق العمل بشكل إلكترونى، ورفع كفاءة الكوادر البشرية في استخدام منظومة الخدمات الإلكترونية.

 

وبموجب البروتوكول فإنه سيتم العمل على تعزيز كفاءة وفاعلية الاستخدام الأمثل لموارد القطاع الزراعي من

خلال الأبحاث المشتركة بين الوزارتين، مع الاستعانة بالشركات والمؤسسات الدولية المتخصصة في نقل المعرفة والخبرة في هذا المجال.

تبلغ مدة العمل بالبرتوكول عامين ويهدف إلى تفعيل تطبيقات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات كمحرك رئيس في تطوير الخدمات الإلكترونية المقدمة للمتعاملين في قطاع الزراعة، مع تذليل العقبات الإدارية والفصل بين مقدم ومتلقي الخدمة، وتوفير الرقابة على أداء الإدارات المقدمة للخدمة.

 

حضر توقيع البروتوكول المهندس خالد العطار نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتنمية الإدارية والتحول الرقمي والميكنة، والمهندس علاء الحايس رئيس الإدارة المركزية للتطبيقات والخدمات الحكومية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.