إدارة ترامب تطالب وسائل التواصل الاجتماعي بإجراءات ضد منشورات العنف

إدارة ترامب تطالب وسائل التواصل الاجتماعي بإجراءات ضد منشورات العنف
الجمعة, 26 يونيو 2020 23:55
كتبت - منة الله جمال:

أرسلت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رسائل إلى شركات وسائل الإعلام الاجتماعية تطلب منها اتخاذ إجراءات بشأن المنشورات التي تدعو الناس إلى إنزال التماثيل، وارتكاب أعمال العنف، وكسر حظر التجول.

 

أفادت صحيفة واشنطن بوست بأن السكرتير بالنيابة لوزارة الأمن الداخلي تشاد وولف، بعث رسائل إلى الرؤساء التنفيذيين لشركة Facebook و Twitter و Apple و Snap والشركة الأم Google Alphabet.

 

في نسخة من إحدى الرسائل التي حصلت عليها The Verge، يدعي وولف أن عملاء وزارة الأمن الوطني شهدوا جرائم مثل السطو والحرق العمد والاعتداء وأعمال الشغب والنهب وتشويه الممتلكات العامة وأن الجناة استخدموا وسائل التواصل الاجتماعي كأداة لتخطيط وتنظيم وتنفيذ هذه الجرائم.


وتأتي الرسائل بعد أسابيع من الاحتجاجات ضد وحشية الشرطة والعنصرية في الولايات المتحدة وحول العالم، كجزء من هذه الاحتجاجات، تم القضاء على العديد من التماثيل التي تحتفل بالقادة العسكريين الكونفدراليين والشخصيات التاريخية الأخرى التي تمثل التفوق الأبيض، أحيانًا من قبل قادة البلديات وأحيانًا من قبل مجموعات من المتظاهرين.

 

لدى العديد من الشركات بالفعل سياسات تحظر المحتوى الذي يحرض على العنف، وصفت تويتر سابقًا تغريدات من الرئيس ترامب لتشجيعها على العنف أو سوء المعاملة.

 

لدى Facebook أيضًا سياسات ضد المحتوى الذي يمجد العنف، على

الرغم من أنه ترك منشورًا حديثًا من ترامب اختار تويتر تقييده.


حاول Facebook الحد من انتشار ما يسمى بمجموعات "boogaloo"، والتي تمثل بعض المتطرفين اليمينيين الذين يدافعون عن حرب أهلية أميركية ثانية وشيكة.

 

الرسائل ليست جزءًا من إجراء قانوني رسمي، وليست لها قوة القانون، ونتيجة لذلك، من غير الواضح ما إذا كانت الشركات ستختار اتخاذ أي إجراء بشأن المشاركات رداً على ذلك، لكن لا تزال إدارة ترامب تبحث في طرق لاستخدام السلطات القانونية للعمل على محتوى وسائل التواصل الاجتماعي التي يعتبرونها عنيفة أو غير قانونية.

 

في نهاية مايو، وقع ترامب على أمر تنفيذي يمكن أن يؤدي إلى التراجع عن شركات تكنولوجيا الحماية بموجب المادة 230 من قانون آداب الاتصالات التي تعفيها من المسؤولية القانونية عن الكثير من المحتوى المنشور على منصاتها.