تفاصيل اتفاقية بين السعودية وباكستان بـ20 مليار دولار

تفاصيل اتفاقية بين السعودية وباكستان بـ20 مليار دولار
الاثنين, 18 فبراير 2019 14:51
وكالات

شهد ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، ورئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان، توقيع 7 اتفاقيات بين البلدين قيمتها 20 مليار دولار.

ومن المتوقع أن تحدث هذه الاتفاقيات خلال زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إلى باكستان، تحولا استراتيجيا في العلاقات بين البلدين، ينتقل بها من المستوى السياسي إلى المستويات الاقتصادية والاستثمارية والتجارية، وفقا للاسواق العربية.

وتعيد باكستان الواقعة في واسطة العقد بين العملاق الصيني شرقا، ومنطقة الخليج العربي غربا، اكتشاف أهمية موقعها الاستراتيجي في حركة التجارة العالمية، من خلال ما يعرف بالكوريدور الاقتصادي الصيني الباكستاني، الذي سيجعل البضائع الصينية تصل للمرة الأولى برًا إلى ميناء Gawader على بحر العرب، ومنها إلى نواحي الأرض.

وهنا تكمن أهمية الاستثمار السعودي الذي يعطي دفعا كبيرا لهذا الخط الاستراتيجي، الذي يعد جزءا أساسيا من طريق الحرير الجديد.

ويأتي أهم ما في سبع اتفاقيات ومذكرات تفاهم تم توقيعها بين السعودية وباكستان، اتفاقية إنشاء مصفاة لـ"أرامكو" في ميناء جوادر الباكستاني بقيمة 10 مليارات دولار، بالإضافة إلى اتفاقية تمويل لتوفير كميات من النفط الخام والمنتجات البترولية لباكستان، وتمويل مشاريع للطاقة الكهربائية من الصندوق السعودي للتنمية، والتعاون في مجال الثروة المعدنية والطاقة المتجددة في باكستان.

وأشار ولي العهد السعودي إلى أن الاتفاقيات مع باكستان تعبر عن ثقة المملكة بالمنطقة، واهتمامها بالاستثمار فيها بكل طاقاتها. سياسة يرى المراقبون أنها تعطي السعودية عمقا استراتيجيا غير مسبوق داخل شبه القارة الهندية.