مدير عام بحوث الدعوة بوزارة الأوقاف: الإرهاب ظاهرة عالمية لا يفرق بين إنسان وآخر

مدير عام بحوث الدعوة بوزارة الأوقاف: الإرهاب ظاهرة عالمية لا يفرق بين إنسان وآخر
الخميس, 21 مارس 2019 16:40
كتب- محمد عيسى:

 شارك الدكتور نوح عبد الحليم العيسوي، مدير عام بحوث الدعوة بوزارة الأوقاف، بمؤتمر "وحدة الأمة الإسلامية ومواجهة تيارات التطرف وخطاب الكراهية" الذي تنظمه وزارة الشئون الإسلامية والتعليم الأصلي بدولة موريتانيا الشقيقة، ممثلا عن وزارة الأوقاف المصرية.

 

وأشاد العيسوي، خلال المشاركة بموضوع المؤتمر ومحاوره التي تسلط الضوء على التأصيل الشرعي لمفهوم الوحدة والاختلاف، وترسيخ قيم التسامح والمواطنة، مؤكدا أن توقيت هذا المؤتمر في منتهى الأهمية لما تواجهه الأمة الإسلامية من تحديات عظيمة تتطلب جهودا كبيرة لمواجهتها والتغلب عليها.

 

وأشار مدير عام بعوث الدعوة بوزارة الأوقاف، إلى أن الإرهاب ظاهرة عالمية لا يفرق بين إنسان وآخر، ولا بين دولة ودولة، فهو يعمل على تمزيق الوحدة بين أبناء الأمة الإسلامية، فضلا عن تمزيق الوحدة بين أبناء الوطن الواحد، لأن الإرهاب لا دين له ولا وطن له ولا إنسانية له، ولا يعرف سوى الهدم والدمار والتخريب، مما يتطلب تكاتف الجهود الدولية في كافة الأصعدة لمواجهة تيارات التطرف والإرهاب ، وحماية مجتمعاتنا والإنسانية جمعاء من شره وفساده وإفساده.