خايف تشتري أون لاين.. جهاز حماية المستهلك: القانون يحميك

خايف تشتري أون لاين.. جهاز حماية المستهلك: القانون يحميك
الأربعاء, 08 يوليو 2020 03:00
كتبت - منة الله جمال:

مع الإجراءات الاحترازية والتعامل بحذر خلال أزمة فيروس كورونا المستجد، أصبحت هناك فرصة قوية لانتشار وازدهار التجارة الإلكترونية في مصر، ولكن مازال المستهلكون يخشون هذا النوع من التجارة.

 

اعتاد المستهلك على معاينة السلعة قبل الشراء في أكثر من مكان، وإذا كانت التجارة الإلكترونية لها مميزات، بالطبع هناك عيوب، تجعل المستهلكين يفكرون ألف مرة قبل الإقبال على الشراء أون لاين.

 

وإذا كنت قد تعرضت للنصب أو تفكر في الشراء عبر الإنترنت، فقد أكد جهاز حماية المستهلك أن القانون رقم 181 لسنة 2018، وضع فصلا كاملًا للتجارة عن بعد وهي مفهوم أعم وأشمل من التجارة الإلكترونية.

 

قال الدكتور أحمد سمير، القائم بأعمال رئيس جهاز حماية المستهلك، أن الاتحاد الأوروبي وصف القانون المصري بأنه سبق الاتحاد نفسه وهو هدية الرئيس عبد الفتاح السيسي لجموع الشعب، في أن يكون هناك قانون

قوي بحقوقه ودور الجهاز التوعية والحماية.

 

أضاف أن أن القانون سمح بـ 14 يوم للإرجاع المنتج بدون إبداء أسباب بعد الشراء أون لاين، لأن ما يحدث أن المشترى لم يعاين السلعة معاينة نافية للجهالة وكل ما رأها كان عبارة عن صورة فقط.

 

أشار إلى أن الجهاز على الفور يتخذ الإجراءات القانونية في شكاوى النصب الإلكتروني، والإدارة العامة للتحريات تقوم بعملها حتى يتم ضبط النصابين.

 

نصح  القائم بأعمال رئيس جهاز حماية المستهلك، المواطنين بالتعامل مع المنصات الرسمية المصرية وهي مستجيبة ويوجد منسقين من الجهاز مع هذه المنصات.