• رئيس حزب الوفد

    بهاء الدين أبو شقة

  • رئيس مجلس الإدارة

    د.هانى سري الدين

  • رئيس التحرير

    وجدي زين الدين

  • (فيديو) أستاذ جراحة القلب يوضح دلائل الإصابة بمرض الشرايين التاجي

    (فيديو) أستاذ جراحة القلب يوضح دلائل الإصابة بمرض الشرايين التاجي

    كتبت - أمل البرغوتي

    أوضح الدكتور خالد سمير، استاذ جراحة القلب بجامعة عين شمس، أن الانسداد المزمن للشرايين التاجية بمعنى انقطاع وصول الدم إلى عضلة القلب ، موضحًا أن أهم ما يحتاجه القلب الأكسجين وانقطاع الاكسجين يؤدي إلى حدوث وفاة للخلايا العضلية الموجودة في عضلة القلب.

    واضاف سمير خلال مداخلة هاتفية لبرنامج هذا الصباح، المذاع عبر فضائية اكسترا نيوز، اليوم الجمعة، أن الانسداد الجزئي للشرايين التاجية ينتج عنه ذبحة صدرية، أما الانسداد الكلي يسبب وفاة خلايا عضلة القلب والتي تسمى بالجلطة القلبية.

    وتابع أن مرض الشرايين التاجي عادة لا يتم ملحظته في البداية ولكن هناك دلائل تُشير إلى الإصابة بمرض انسداد الشرايين التاجي، مضيفًا أن مشاكل الشرايين التاجية أصبح ليس لها علاقة بالسن كما كان يُشاع قديمًا ومع التقدم العلمي أثبت أن هناك مشاكل في الشرايين التاجية قد تبد مع الولادة نتيجة لوجود عيوب خلقية في الشرايين نفسها.

    أطلقت الهيئة العامة للرعاية الصحية، اليوم، ورشة عمل عن الانسداد المزمن للشرايين التاجية، بهدف التدريب على أحدث أساليب علاج الانسداد المزمن باستخدام التقنيات والمعدات الحديثة، والتدريب على كيفية استغلال أدق وسائل التشخيص والتقييم والتصوير الطبي في علاج الحالات المعقدة من هذا المرض.

    يأتي ذلك ضمن استراتيجية هيئة الرعاية الصحية بالعمل على الارتقاء بمستوى مهارات وكفاءة مقدمي الخدمات الصحية، من خلال التدريب المستمر، بما يضمن تقديم أفضل خدمة طبية للمرضى على أعلى مستوى ووفقًا لأحدث الممارسات العالمية.

    وأشارت الهيئة، إلى أن ورشة العمل تضم نخبة من الأطباء من داخل الهيئة وخارجها وأساتذي الجامعات واستشاري القلب على مستوى الجمهورية.

    وقالت الهيئة العامة للرعاية الصحية، إن مستشفى النصر يوجد بها أمهر فريق طبي لعلاج أمراض القلب والقسطرة القلبية، مشيرة إلي أنها تضم تجهيزات طبية بأحدث التقنيات على أعلى مستوى؛ تساعد على إجراء العمليات ذات المهارة العالية .

    وتابعت الهيئة العامة للرعاية الصحية، تشمل ورشة العمل محاضرات حول المرض وكيفية تشخيص الحالات وطرق علاجها وفق آخر المستجدات

    والممارسات العالمية، بالإضافة إلى بعض الممارسات الإكلينيكية بالمستشفى، كما تشمل التعرف على أحدث أساليب العلاج باستخدام التقنيات والمعدات الحديثة واستغلال أدق وسائل التشخيص والتقييم والتصوير الطبي في علاج المرض.

    وتابع البيان: تستهدف ورشة العمل التدريب على أحدث أساليب وتقنيات علاج الانسداد المزمن للشرايين التاجية، ولفت البيان إلى أهمية ورش العمل في تبادل الخبرات وتسهيل العمل الجماعي وتحفيز تنمية المهارات في تقوية الروابط بين المشاركين من الجهات والقطاعات المقدمة للخدمات الصحية، بما يضمن تقديم أفضل الخدمات الطبية والعلاجية للمواطن المصري وفق أحدث المعايير والممارسات العالمية.

    وقال البيان إن البحث العلمي والتطوير المستمر والممارسة الإكلينيكية السليمة وفق أدلة العمل الاسترشادية المحدثة عالميًا، هو دستور عمل الهيئة العامة للرعاية الصحية، لافتة إلى حرص الهيئة على الانفتاح للإطلاع على كل ما هو جديد وتبادل الخبرات مع جميع الجهات المعنية بتقديم الخدمات الطبية والعلاجية، وكذلك الاستفادة من التحديات والتغلب عليها، لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد حلم كل المصريين، لتوفير رعاية صحية جيدة متكاملة لكل المصريين على حد سواء، باعتبارها ركيزة أساسية في استراتيجية بناء الإنسان، وأحد أهداف رؤية مصر 2030 لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة، مؤكدًا أن القيادة السياسية تقدم كل أوجه الدعم لإنجاح مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد، مستقبل صحة مصر.

    شاهد الفيديو...

    أهم الأخبار

    أخبار متعلقة