بعد اختباره كعلاج لكورونا .. كل ما تريد معرفته عن الشيح وفوائده الصحية

بعد اختباره كعلاج لكورونا .. كل ما تريد معرفته عن الشيح وفوائده الصحية
الأحد, 20 سبتمبر 2020 21:24
كتبت - آية عادل

أعلنت منظمة الصحة العالمية رسميًا موافقتها على اختبار عشب "الشيح" في علاج فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، حيث أقرت بروتوكولاً ينظم إجراء اختبارات المرحلة الثالثة من التجارب السريرية على أدوية عشبية إفريقية كعلاجات محتملة للفيروس، وأمراض وبائية أخرى.

اقرأ أيضًا .. الصحة العالمية توافق على اختبار الشيح في علاج كورونا

وأشار بيان الصحة العالمية، إلى أن المرحلة الثالثة من الاختبارات السريرية "التي تخص مجموعة تصل إلى 3 آلاف شخص للاختبار"، محورية لتقدير سلامة وفعالية المنتجات الطبية الجديدة بشكل كامل".

وبحسب ما صرح به المدير الإقليمي في منظمة الصحة العالمية "بروسبر توموسيمى"، أنه إذا تبينت سلامة وجودة أحد منتجات الطب التقليدي، فإن منظمة الصحة العالمية ستوصي به من أجل تصنيعه محليًا بشكل سريع وعلى نطاق واسع.

 

موضوعات ذات صلة .. مٌشتق من "الشيح".. رئيس مدغشقر يكتشف علاج عُشبي يشفي من كورونا

وجاء ذلك بالشراكة مع المركز الإفريقي لمكافحة الأمراض والوقاية منها ومفوضية الاتحاد الإفريقي للشؤون الاجتماعية، إضافةً إلى ميثاق وصلاحيات لتأسيس مجلس لمراقبة السلامة وجمع البيانات للتجارب السريرية على الأدوية العشبية، وتأتي مصادقة منظمة الصحة العالمية لتشجع بشكل واضح الاختبارات بمعايير مماثلة لتلك المستخدمة في المختبرات.

 

ما هو الشيح

وفي هذا الصدد، نعرض لكم كل ما تريد معرفته عن عشب الشيح واستخداماته العلاجية وفوائده الطبية الأخرى، والتي جاءت على النحو التالي:-

-نبات أو عشبة الشيح نبات سهلي ذو رائحة طيبة ونفاذة.

-تمتاز عشبة الشيح بالعديد من الفوائد الصحية لاحتوائها على عدد كبير من المواد والمركبات الفعالة.

-يُعد من النباتات التي استخدمت قديمًا في العلاجات التقليدية الصينية، ولها العديد من الاستخدامات الأخرى.

-يتسبب في حدوث بعض الأضرار الصحية.

-تعتبر عشبة الشيح من النباتات السنوية التي تنتشر زراعتها على نطاق واسع في كلٍ من اسيا وأوروبا واستراليا وأمريكا الشمالية واللاتينية.

-تتعدى فترة حياة هذه عشبة الشيح الـ 4 سنوات كما أن طولها يبلغ 60 سم.

-تتميز بأوراقها المركبة المتعاقبة وأزهارها ذات الرؤوس الصفراء.

-يتم استخدام عشبة الشيح في صورة شاي أو منقوع، وذلك عن طريق نقع ملعقة من عشبة الشيح المجففة أو الطازجة على حد سواء في كوب من الماء الساخن لمدة ربع ساعة، ثم تحلية المشروب بعسل النحل أو السكر لأنه يتميز بمذاقه المر.

-يمكن استخدامه كبخور أو مسحوق لعلاج لدغ الحشرات.

-يجب أن لا يؤخذ فترة زمنية طويلة أكثر من 4 أسابيع لأنه يسبب الغثيان والأرق.

-ممنوع تناول مرضى قرحة المعدة للشيح، لأنه يحتوي على بعض الخصائص العصبية التي تؤدي إلىتزايد هذه الظروف.

-يسبب الإضرار بصحة السيدات الحوامل، فقد يؤدي تناول الشيح في بعض الأحيان إلى الإجهاض.

-يجعل مذاق الحليب مُرًا، لذلك يجب على السيدات المرضعات الابتعاد عن تناوله نهائيًا خلال فترة الرضاعة.

-أحد أنواع نبات الشيح المعروف باسم الشيح الأبيض، تم استخدامه في علاج مختلف الأمراض والمشاكل المرتبطة بالقولون.

-أثبتت العديد من الدراسات والأبحاث فوائد الشيح للقولون، حيث أبرزت أهمية مستخلص عشبة الشيح الأبيض كمصدرٍ رئيسي لبعض مضادات الأكسدة الطبيعية، بالإضافة إلى استخدامه كمادةٍ كيميائية نباتية قد تعمل ضد سرطان القولون.

-من الأنواع الأخرى التابعة لنبات الشيح التي تم استخدامها في علاج مشاكل القولون، الشيح الدراج.

-تكمن أهمية المستخلصات العشبية الخاصة بهذه النبتة في حثها أو تحريضها على التأثيرات المضادة للورم في خلايا سرطان القولون البشري.

-يتم ذلك عن طريق تحريض عملية البلعمة الذاتية، وتثبيط هجرة الخلايا السرطانية، ولكن لا بد من التنبيه إلى عدم وجود أدلة علمية كافية على أهمية هذه العشبة في علاج القولون. 

فوائد الشيح الصحية

1-داء السكري

يحتوى الشيح على الكثير من الخصائص التي تساهم بصورة كبيرة في علاج داء السكري، حيث أنه يعمل على التقليل من الأعراض المصاحبة له مثل العطش الشديد والتبول بكثرة، ويمكن الاستفادة منه من خلال تناول منقوع الشيح البري بصورة يومية.

 

2-مفيد للشعر

يقوم منقوع وزيت الشيح بإنتاج مادة سائلة زيتية تحتوي على مادة القطران، والتي تساهم بدورها في حل مشكلة تساقط وجفاف الشعر خاصة عند النساء، لكن يجب استعماله بانتظام على بصيلات الشعر ليعطي نتائج بشكل فعال وقوي.

 

3-تنشيط الدورة الدموية

من فوائد الشيح انه يعمل على تنشيط الدورة الدموية في جسم الإنسان، وتحسين الأداء الوظيفي لأجهزة الجسم المختلفة وبالتالي التخلص من السموم والفضلات المتراكمة.

 

4-علاج ضعف الشهية

ذكرت دراسة صادرة عن المركز الطبي لجامعة فرايبورج عام 2012 أنّ استهلاك مكملات الشيح قد يخفف انخفاض الشهية بين البالغين ممن يعاني من اضطراب مزمن يرتبط بانخفاض الشهية، مثل: أمراض المناعة الذاتية، والسرطان، والإجهاد المزمن، والاكتئاب، أو أثناء التقدم بالعمر.

 

 

5-مُدر للعصارة الصفراء

يحتوي زيت الشيح على مادة تدعى مدر الصفراء، وهي تعمل على تصريف الصفراء من الكبد إلى المعدة، مما يساعد في تسهيل عملية الهضم وتحييد الأحماض الزائدة في المعدة مما يقي من مشاكل الحموضة والقرحة.

 

6-مفيد للبشرة

توجد العديد من الفوائد الصحية للشيح على البشرة بشكل خاص، حيث إنه يساعد في علاج العديد من الأمراض الجلدية التي تصيبنا كمرض الصدفية، وحبوب الشباب، والتقرحات الجلدية، كما أنه يعالج بشكل كبير مرض الثعلبة وذلك من خلال حرق أوراقه ومزج الرماد مع زيت الزيتون ومن ثم تدهن به المناطق المصابة.

 

7-أمراض المرارة

المساعدة في تخفيف التهاب المرارة.

 

8-يعالج التوتر والاكتئاب

يعمل زيت الشيح على تخفيف من اضطرابات النوم والأرق، التعب والالام العصبية، نوبات الصرع والاكتئاب العميق.

لذا، عليك باللجوء اليه وذلك لأنه يحتوي على مادة مخدرة تتكون من الكيتونات والفا ثوجون، وبيتا ثوجون، والتي تساعد في

تهدئة الأعصاب ومنح العضلات الاسترخاء.

 

9-التخلص من الإلتهابات والفيروسات

للشيح ايضا فوائد عديدة في علاج الإلتهابات التي تحدث بسبب عدوى البكتيريا والفيروسات والمواد التي تنقل الجراثيم وتسبب الالتهابات، حيث أثبتت عشبة الشيح فعاليتها في الطب البديل كعلاج للملاريا والأمراض التي تنتقل للجسم عن طريق البعوض.

 

10-تخفيف التشنجات والتقلصات العضلية

وبحسب دراسةٍ صادرة من جامعة فيينا عام 2010 فإنّ مسحوق عشبة شيح ابن سينا يمتلك خصائص قد تقلل من تقلص العضلات في المعدة.

 

11-صديقًا للجهاز الهضمي

يستخدم الشيح منذ قديم الزمان فى حل العديد من المشكلات التى تواجه الجهاز الهضمي، فهو يحتوي على مركب خاص يعرف باسم سينيول، وهذه المادة فعالة في التخلص من الطفيليات التي تسبب المرض للإنسان كالديدان التي تصيب الجهاز الهضمي، كما أنه يستخدم فى علاج عسر الهضم وتخليص الجسم من الشعور بالانتفاخ.

 

12- علاج الالتهابات الطفيلية

تناول مستخلص ماء الشيح، قد يقلل من الأعراض ويعالج الالتهابات الدبوسية لدى البالغين والأطفال بعد ثلاثة أيام من العلاج.

أنواع نبات الشيح

يتضمن نبات الشيح العديد من الأنواع ومن أهم هذه الأنواع ما يلي:-

 

1-شيح ابن سينا

عبارة عن نبات شجري، يتميز بامتلاكه الزهور والأوراق والتي تستخدم عادةً في العلاج الطبي، بالإضافة إلى استخدامه كنكهةٍ للمشروبات الكحولية، ويحتوي زيت عشبة الشيح ابن سينا على مادة الثوجون المسؤولة عن تحفيز الجهاز العصبي.

 

من الممكن استخدامه في علاج مشاكل وأمراض الجهاز الهضمي، والالتهابات الدودية، ولابد من التنبيه إلى أهمية معرفة الجرعة المناسبة من هذه العشبة قبل القيام باستخدامها، وذلك من خلال استشارة الطبيب المختص.

 

 

2-الشيح الأبيض

عبارة عن شجيرة قصيرة تنتشر عادةً في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ومن الممكن استخدام الأجزاء العلوية التي تنمو فوق سطح الأرض لهذه النبتة في المجال الطبي كدواءٍ لبعض الأمراض.

 

ومن أبرز استخدامات هذه العشبة كعلاج طبي؛ علاج الإصابة بالسعال، واضطرابات المعدة والأمعاء، ونزلات البرد، والحصبة، والسكري، و اليرقان، والقلق، وضربات القلب غير المنتظمة، بالإضافة إلى ضعف العضلات.

 

كما تكمن أهمية الشيح الأبيض في استخدامه لبعض أنواع العدوى الطفيلية مثل؛ الديدان المستديرة، و الديدان الدبوسية، والديدان الشريطية، والديدان الخطافية، وغيرها.

 

3-الطرخون

يُعد نبات الطرخون نوع من أنواع الأعشاب، وتستخدم الأجزاء العلوية لهذه العشبة كدواءٍ لبعض الأمراض مثل؛ علاج مشاكل الهضم، والإصابة بضعف الشهية، واحتباس الماء، ووجع الأسنان، وتعزيز النوم، وغيرها من الاستخدامات الأخرى.

 

أضرار استخدام نبات الشيح

على الرغم من فوائد الشيح للقولون إلا أنه يتضمن بعض الأضرار والمخاطر عند استخدامها خاصةً لبعض الحالات الصحية مثل:-

 

1-الحمل والرضاعة

تعد هذه العشبة ضارة جدًا وغير امنة عند استخدامها عن طريق الفم للمرأة الحامل أو الأم المرضعة بشكل مستمر، أي استخدامها زيادة عن الحد المسموح، وينصح عادة الابتعاد والحد من استخدامها، وذلك لعدم معرفة سلامة تطبيقه مباشرةً على الجلد.

 

2-التحسس من نبات الرجيد والنباتات ذات الصلة

قد يتسبب نبات الشيح بالإصابة بالتحسس خاصة للأفراد الذين يعانون من حساسية للعائلة النجمية أو المركبة، التي تعد هذه العشبة من ضمنها، كما يصنغ نبات الرجيد لهذه العائلة أيضًا.

 

لذلك يجب على الأفراد الذين يعانون من هذه الحساسية مراجعة الطبيب المختص أو مقدم الرعاية الصحية قبل استخدام هذه العشبة.

 

 

3-البورفيريا

عبارة عن حالة دموية موروثة نادرة، وكما ذكر سابقًا فإن بعض أنواع نبات الشيح يحتوي على المادة الكيميائية ثوجون التي قد تتسبب في جعل حالة البورفيريا التي يعاني منها المصاب أكثر سوءًا عند استخدام هذه عشبة.

 

4-أمراض الكلى

من أهم الأضرار التي قد يتسبب بها نبات الشيح للأفراد الإصابة بالفشل الكلوي، لذلك ينصح الأفراد الذين يعانون من بعض المشاكل والأمراض في الكلى مراجعة الطبيب المختص قبل القيام باستخدام هذه النبتة.