دراسة: انخفاض حالات الإصابة بالإنفلوانزا بسبب عمليات الإغلاق الخاصة بفيروس كورونا

دراسة: انخفاض حالات الإصابة بالإنفلوانزا بسبب عمليات الإغلاق الخاصة بفيروس كورونا
الجمعة, 18 سبتمبر 2020 11:58
كتبت: دعاء محمد

كشفت الولايات المتحدة في تقرير جديد لها عن انخفاض حالات الإنفلونزا بنسبة 90٪ تقريبًا وذلك وسط عمليات الإغلاق والتباعد الاجتماعي وارتداء الأقنعة بسبب وباء فيروس كورونا المستجد حيث انخفضت معدلات اختبارات الإنفلونزا الإيجابية من حوالي 20% بين سبتمبر 2019 وفبراير 2020 إلى 2.3 % بين مارس 2020 ومايو 2020،وتظهر النتائج أيضًا أن عدد العينات التي يتم تقديمها إلى المختبرات انخفض بنسبة تزيد عن 60 % وفقًا لصحيفة ديلي ميل البريطانية.

 

 

وجمع فريق الدراسة بيانات حوالي 300 مختبر أمريكي في الولايات المتحدة ،وقارن الباحثون الفترة الزمنية التي سبقت إعلان حالة الطوارئ في الولايات المتحدة بسبب فيروس كورونا بالفترة التي تليها ،وتم تحديد ذلك بين 29 سبتمبر 2019 و 29 فبراير 2020 لفترة الطوارئ ومن 1 مارس 2020 إلى 16 مايو 2020 للفترة اللاحقة.

 

وبدأ نشاط الإنفلونزا في الولايات المتحدة في الزيادة في أوائل نوفمبر 2019 ، وبلغ ذروته في منتصف فبراير 2020 مع ظهور 30.25% من نتائج الاختبارات إيجابية،وبحلول أوائل مارس ، انخفضت معدلات الاختبار الإيجابي إلى 14.9% ثم انخفضت بنحو 90 %في الأسابيع الأربعة التي تلت ذلك.

ووجد الفريق أن انخفاضات مماثلة شوهدت أيضًا في دول مثل أستراليا وتشيلي وجنوب إفريقيا.

 

ويقول باحثو مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها إنهم يعتقدون أن هذه المعدلات المنخفضة ترجع إلى إجراءات التخفيف التي اتخذتها الدول للحد من جائحة فيروس كورونا.