أسعار الذهب نحو 5 آلاف دولار.. والتضخم خارج السيطرة

أسعار الذهب نحو 5 آلاف دولار.. والتضخم خارج السيطرة
الأربعاء, 15 يوليو 2020 23:44
وكالات

بعد أن استطاع تحقيق عائد على الاستثمار قدره 47% خلال العام الجاري المليء بالاضطرابات، يراهن مدير صندوق تحوط على الذهب وأدوات الدين الحكومية، قائلا إن العقد القادم سيتسم بالتضخم، ولن تستطيع البنوك المركزية السيطرة عليه.

 

دياجو باريلا، الذي يدير صندوق Quadriga Igneo البالغ أصوله 450 مليون دولار، قال إن السياسات التحفيزية النقدية غير المسبوقة، تغذي خلق فقاعة لأسعار الأصول، وإدمان ديون الشركات، مما يجعل رفع أسعار الفائدة مستحيلا بدون حدوث انهيار اقتصادي.

 

وفي أعقاب جنون السوق، يقول مدير الصندوق، الذي تعج محفظته بالأصول التحوطية، إن الذهب قد يرتفع بين 3 آلاف و5 آلاف دولار للأونصة خلال 3 إلى 5 أعوام، مقارنة بسعره الحالي البالغ 1800 دولار، بحسب الاسواق العربية.

 

وقال باريلا: "سترى خلال العقد المقبل محاولات يائسة لإنقاذ آثار ما يجري حاليا، إذ تقوم الحكومات والبنوك بطباعة النقود والاقتراض، وتنقذ كل من يمر بأزمة، بغض النظر عن الثمن، فقط لحماية النظام الكلي من الإنهيار".

 

وفي الوقت الذي تعمل فيه الصناديق التقليدية على توليد عوائد بمرور الوقت، يميل صندوق باريلا إلى التحوط من الانهيار الكبير، في الوقت الذي يتم فيه جني الأموال مع مرور الوقت.

 

وفي الوقت الذي لا يقلق فيه المسؤولون في الولايات المتحدة من ارتفاع كبير في مستوى التضخم، مؤكدين أن الفيدرالي الأميركي لديه الأدوات للتعامل مع هذا الأمر، يرى باريلا أن حزم التحفيز فاقمت المشاكل في النظام المالي.

 

وارتفعت قيمة الأصول التي يديرها باريلا. ويستثمر الصندوق 50% من أصوله بالذهب، و20% في أدوات الدين الحكومية، والباقي يستثمره في خيارات استراتيجية التي تربح من الفوضى في السوق مثل استدعاء خيارات عقود الذهب، والاستثمار في الدولار.