بنك التنمية الصناعية يرفع محفظة القروض لـ13 مليار جنيه

بنك التنمية الصناعية يرفع محفظة القروض لـ13 مليار جنيه
الثلاثاء, 14 يناير 2020 14:44
كتب - الدكتور محمد عادل:

 أكد حمدي عزام، نائب رئيس مجلس الإدارة، أن المركز المالي للبنك ارتفع إلى 31 مليار جنيه مصري في نهاية 2019، مقابل 24 مليار جنيه في نهاية 2018، بمعدل 27%، وارتفعت محفظة القروض إلى 13 مليار جنيه في نهاية 2019،مقابل 10 مليارات جنيه في نهاية 2018، بمعدل نمو 32%.

 كما ارتفعت محفظة القروض المنتظمة إلى 12 مليار جنيه في نهاية 2019، مقابل 8,7 مليار جنيه في نهاية 2018، بمعدل نمو 38%، وانخفضت محفظة الديون المتعثرة إلى مليار جنيه في نهاية 2019، يقابلها مخصصات ووثائق تأمين مخاطر ائتمان.

 جاء ذلك خلال اجتماعه برؤساء ومسئولي القطاعات بالبنك لاستعراض نتائج أعمال البنك خلال عام 2019.
 أشار عزام إلى ارتفاع ودائع العملاء إلى 25 مليارًا في نهاية 2019، مقابل 19 مليارًا فى نهاية 2018، بمعدل نمو 32%، وارتفع صافى الربح قبل الضرائب إلى 512 مليون جنيه مصري في نهاية 2019 مقابل 379 مليون جنيه مصري في نهاية 2018، بمعدل زيادة 35%.
 أكد ماجد فهمي، رئيس مجلس إدارة بنك التنمية الصناعية، أن البنك حقق خلال الفترة الماضية طفرات قوية، ومعدلات تشغيل غير مسبوقة، نتيجة الإدارة الناجحة التي تتولى المسئولية بالبنك، والتي تواكب التطورات المتلاحقة في البنوك، ليصبح من أكثر البنوك نموًا خلال العام الماضي، موضحًا أن البنك احتل المركز الخامس في تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، والسادس في التمويل العقاري لمحدودى الدخل على مستوى القطاع المصرفي.
 ودعا فهمي العاملين كافة بالبنك إلى العمل بروح الفريق وبذل المزيد من الجهود لزيادة معدلات نمو IDB، وتطوير منظومة العمل لتحقيق الإنجازات المستهدفة في ظل المناخ الاقتصادي الذي تحقق في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، والمساهمة بقوة في تحقيق التقدم والنمو للقطاعات كافة بالدولة، خصوصًا بالقطاع الصناعي، باعتباره إحدى الركائز المهمة لتنمية المجتمع وزيادة المنتج المحلى لإحلاله محل الاستيراد وتعظيم حجم الصادرات وتنمية قطاع المشروعات المتناهية الصغر للقضاء على البطالة ومساندة الدولة فى التحول لمجتمع غير نقدى والتوسع فى الفروع الجديدة.

 وأشار إلى أنه من المستهدف الوصول بعدد الفروع إلى 50 فرعًا بنهاية عام 2023، واستكمال تجهيز المركز الرئيسىى بالعاصمة الإدارية، وكذلك الاهتمام بالبعد الاجتماعي والمشاركة بقوة في المبادرات الاجتماعية التي تسهم فى رفع المعاناة عن المواطنين التى يطلقها الرئيس السيسي، خصوصًا فى مجالي الصحة والتعليم.
 وأوضح أن البنك مشارك أول في تمويل مشروع البورصة السلعي، وقام بتوقيع بروتوكول لتمويل مدينة الأثاث بدمياط، وآخر لورش الروبيكي للجلود، إضافة إلى تطوير البنية التحتية ونظام التشغيل، واستحداث تطبيقات وبرامج لإطلاق المنتجات الإلكترونية الجديدة، مثل الإنترنت البنكي، والموبايل البنكي، والمحفظة الإلكترونية، وسيتم خلال الفترة المقبلة نشر نحو 42 آلة صرف آلى لتغطى محافظات الجمهورية.

 وأوضح أن البنك شارك فى المبادرة القومية لمساندة المتعثرين مما ينعكس إيجابيًا على الصناعة المحلية ومساندة الشركات المتعثرة للعودة إلى العمل والمشاركة فى عدد من التمويلات المشتركة وأطلق البنك مُبادرة لتمويل 1000 مصنع صغير ومتوسط بتمويل مبدئي 7.5 مليار جنيه مصري تُسهم في توفير 20 ألف فرصة عمل توجّه للأنشطة الصناعية كافة، خصوصًا كثيفة العمالة وذات التوجّه التصديري التي تُسهم في تعميق التصنيع المحلي وتغطي محافظات جمهورية مصر العربية كافة، واستحدث البنك مناطق ائتمانية مُتخصّصة في مجال التمويل الصغير تغطي أنحاء الجمهورية كافة للتواصل مع العُملاء وتقديم النصح والإرشاد لهم وسرعة البت في طلباتهم الائتمانية.