كيف تتعايش مصر سياحيًا مع كورونا؟.. خبراء يجيبون

كيف تتعايش  مصر سياحيًا مع كورونا؟.. خبراء يجيبون
الأحد, 12 يوليو 2020 20:46
كتب-مصطفى سيد وجهاد جميل:

اتجهت الدولة في الأونة الأخيرة إلى إعادة الحياة  لطبيعتها، وذلك بعد توقفها لمدة دامت نحو أكثر من تلاتة أشهر في العديد من القطاعات، حيث عمدت على إعادة فتح دور العبادة والمطاعم والكافيهات وعودة كلًا من النشاط الرياضى والسياحي.

 

ومن هذا المنطلق، أجرى الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، اتصالًا هاتفيًا مع وزير السياحة في دولة ألبانيا، وذلك استكمالًا للاتصالات التليفونية مع نظرائه من وزراء السياحة في الدول المصدرة للسياحة إلى مصر، وذلك لاستئناف الحركة السياحية بينهما، وذلك مع التركيز على المقاصد السياحية المصرية ذات الأهمية للجانب الألباني.

 

ومن جانبهم، أكد عدد من الخبراء في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، على أن استئناف الحركة السياحية بين مصر وألبانيا يعتبر خطوة صائبة لعودة النشاط السياحى تدريجيًا مع مختلف الدول، مشيرين إلى أن الفترة الماضية شهدت حدوث شلل تام للحركة بشكل عام مما أثر بالسلب على عدد كبير من القطاعات والتي كان على رأسها القطاع السياحي الذي توقف بشكل عام داخليًا وخارجيًا.

 

وقال النائب الوفدى محمد عبده، عضو لجنة السياحة بمجلس النواب، إن استئناف حركة السياحة إلى مصر تدريجيًا يؤكد على فكرة التعايش مع فيروس كورونا المستجد "كوفيد -19"، مشيرًا إلى أن الفترة القادمة ستشهد انتعاشة كبيرة في هذا القطاع.

 

وأوضح "عبده"، قي تصريح خاص لـ"بوابة الوفد"، أن استئناف الحركة السياحية بين مصر وألبانيا يعتبر خطوة صائبة لعودة النشاط السياحى تدريجيًا، لافتًا إلى أن السياح الألبان يفضلون زيارة العديد من المناطق السياحية خاصًة التي تمتاز بممارسة رياضة الغطس؛ وذلك لمشاهدة الشعب المرجانية.

 

وأكد عضو لجنة السياحة بمجلس النواب، على أهمية عودة النشاط السياحي تدريجيًا بعد فترة الركود التي دامت أكثر من تلاثة شهور بسبب انتشار الوباء في مختلف دول العالم، منوهًا على ضرورة العمل خلال هذه الفترة  على تنشيط السياحة مرة أخرى من خلال جذب العديد من الأفواج السياحية

مع أخذ التدابير الوقائية .

 

وعلّق النائب الوفدي حسني حافظ، عضو مجلس النواب، على ذلك القرار، قائلًا:"السياحة من أهم المصادر للدخل القومي وتأثرت في الفترة الماضية بانتشار جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد ـ 19"، وعودتها مرة أخرى يُنعش الاقتصاد ويدر دخلًا كبيرًا للدولة".

 

وأوضح "حافظ"، في تصريح خاص لـ"بوابة الوفد"، أن الفترة الماضية شهدت حدوث شلل تام للحركة بشكل عام مما أثر بالسلب على عدد كبير من القطاعات والتي كان على رأسها القطاع السياحي الذي توقف بشكل عام داخليًا وخارجيًا، مشيدًا بالقرارات التي تم اتخاذها في الفترة الماضية من قبل القيادة السياسية بصفة عامة.

 

وأشار عضو مجلس النواب، إلى ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية التي أقرتها منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة المصرية، مشيرًا إلى أن عودة الحياة لطبيعتها أصبح ضروري في هذه الفترة؛ نظرًا لعدم القدرة على إيجاد مصل لهذا الوباء حتى الآن، علاوة على  أن كافة الدراسات البحثية تًشير إلى صعوبة إيجاد هذا المصل في الوقت الحالي.

 

وتابع:"مصر بها العديد من المناطق السياحية العريقة التي بدورها تجذب السياح من مختلف دول العالم، وقبل أزمة كورونا كانت قد شهدت انتعاشة كبيرة في الحركة السياحية المصرية نتمنى أن تعود السياحية كما كانت وتستمر في الإنتعاش".