برلمانيون: مطار العاصمة الإدارية طفرة غير مسبوقة.. ومزار سياحي جديد لمصر

برلمانيون: مطار العاصمة الإدارية طفرة غير مسبوقة.. ومزار سياحي جديد لمصر
الثلاثاء, 09 يوليو 2019 22:23
كتب ـ مصطفى سيد:

بدأت وزارة الطيران المدنى، اليوم الثلاثاء، التشغيل التجريبى لمطار "العاصمة الإدارية الجديدة"، لينضم إلى مطار سفنكس الجديد، الذى تم افتتاحه رسميًا خلال شهر يناير الماضى، وأقلعت منه رحلات داخلية تابعة لشركة مصر للطيران.

 

وقالت مصادر بالوزارة، إن مطار "العاصمة الإدارية" الجديدة يتبع الشركة القابضة للمطارات والملاحة الجوية، برئاسة الطيار أحمد جنينه، واستمر العمل به حوالى 12 شهراً فقط ، بدلا من 24 شهرا، وتم عمل الدراسات والتجهيزات والمجسات، ودراسات التعامل مع السيول في هذه المنطقة، كما أن المطار به مخطط لتوسعته مستقبلياً، مع زياة حركة الركاب.

 

وفي هذا الصدد، ثمن عدد من أعضاء مجلس النواب في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، جهود الشركات المنفذة لمشروع مطار العاصمة الإدارية الجديدة، مؤكدين أنه سيكون مزار سياحي في المستقبل القريب.

 

وفي هذا السياق، ثمن النائب أحمد إدريس، عضو لجنة السياحة بالبرلمان، جهود الشركات المنفذة لمشروع مطار العاصمة الإدارية الجديدة، وذلك تزامنا مع بدء التشغيل التجريبي له، مشيرًا إلى أنه سيكون له دور كبير في الحد من ظاهرة التكدس بالقاهرة.

 

وأوضح "إدريس"، أن لهذا المطار استفادتين، الأولى محلية حيث يسهم في الحد من نسبة الزحام والتكدس المروري المنتشر في القاهرة ومدن الحضر، لافتًا إلى أن نقل الوزارات للعاصمة الإدارية سيكون له أثر واضح في الفترة المقبلة.

 

وأضاف عضو لجنة السياحة بالبرلمان، أن الاستفادة الأخرى من المطار تتمثل في التسهيل على المستثمرين الذين يأتوا إلى مصر لعقد الاتفاقيات أو لمقابلة الوزارء، علاوة على استقبال الوفود القادمة إلى مصر من خلاله.

 

وبدوره، أكد النائب حسني حافظ، عضو لجنة السياحة بالبرلمان، أن مطار العاصمة الإدارية الجديد سيكون وجهة مشرفة لمصر في القريب العاجل، وذلك بعد الانتهاء من نقل كافة الوزارات لها، مشيرًا إلى أن الدولة المصرية تسير بخطوات ثابتة نحو التقدم.

 

وأشار "حافظ"، إلى أن هذا المطار سيكون له دور كبير في الحد من ظاهرة التكدس المروري والازدحام بالقاهرة ومدن الحضر، مؤكدًا أن مصر تسعى لاثبات أنها من أكبر دول العالم.

 

وأضاف عضو لجنة السياحة بالبرلمان، أن العاصمة الإدارية الجديدة ستكون في القريب العاجل مزار سياحي كبير للسياحة الداخلية والخارجية على حد سواء، مشيدًا بجهود الشركات المنفذة لمشروع مطار العاصمة الإدارية الجديدة الذين قاموا بتنفيذه في وقت مثالي على حد وصفه.