فيديو.. علي جمعة: اختلاف النماذج المعرفية السبب وراء الخلاف حول القوامة

فيديو.. علي جمعة: اختلاف النماذج المعرفية السبب وراء الخلاف حول القوامة
السبت, 19 يناير 2019 18:53
كتبت - دنيا حاتم

قال الدكتور علي جمعة، مُفتي الديار المصرية السابق، إن الله سبحانه وتعالى خلق كل شيء في هذا الكون وله خصائص، فخلق النار وجعل من خصائصها الإحراق، وخلق الكون ونوعه وجعل بينه تكامل، مضيفاً أن اختلاف النماذج المعرفية السبب وراء الخلاف حول القوامة.

 

وأضاف"جمعة"خلال حواره ببرنامج "والله أعلم" على فضائية "CBC"اليوم السبت، أن كل شيء له خصائص، وكل شيء له استخدامات ووظائف، فالنار يمكن أن تستخدم في التدفئة والإنارة وإعداد الطعام، فتكون في هذه الحالة شيئا نافعا وحلالا، بينما حال استخدامها لإحراق منزل جاري فتصبح هنا حراما، وكذلك النووي قد نستخدمه لاستخراج طاقة للكهرباء وقد يستخدم في التفجير، والسكين قد يستخدم في تقطيع الطعام لإعداد الطعام، وقد تستخدم في القتل.

 

وأضاف مُفتي الديار المصرية السابق، أنه عند التأمل في الكون سنجد أن كل الأشياء لها خصائص ووظائف ومراكز قانونية، والله الذي خلقها عالمًا بها، موضحًا أن هناك خصائص ووظائف تختص بها المرأة، فالمرأة تحمل، وهذا يقتضي منها أن تتعامل مع جسدها معاملة خاصة أثناء فترة الحمل، ثم أنها تلد، فتخرج منها الحياة، وهذا مما فضلها الله به، وهي أقدر على رعاية وليدها، وهي التي تُرضع، وهي التي ترعى وتربي، وهي التي تحتضن، ولذا أقر الإسلام لها بأنه من الواجب علي الرجل وجزء من قوامته أن ينفق، ويرعى، ويسعى، وأنها في كفالته وحمايته ورعايته، وأنها هي الأحق بالحضانة لطفلها؛ لأنها هي الأقدر؛ وذلك لمصلحتها ولمصلحة طفلها.

 

شاهد الفيديو :