محافظ البحر الأحمر يناقش المشروعات الزراعية مع رئيس شركة الريف المصري

محافظ البحر الأحمر يناقش المشروعات الزراعية مع رئيس شركة الريف المصري
السبت, 19 يناير 2019 12:52

التقى اللواء أحمد عبدالله محافظ البحر الأحمر، اليوم السبت، المهندس عاطف حنورة رئيس مجلس إدارة شركة الريف المصري، بديوان عام المحافظة لاستعراض بعض المشروعات الزراعية القائمة بالبحر الأحمر بحضور اللواء عبدالفتاح تمام سكرتير عام المحافظ والعميد أحمد منصور رئيس هيئة الرقابة الإدارية بالبحر الأحمر واللواء على شوكت رئيس مدينة الغردقة والمهندس حسنى منصور رئيس جهاز التعمير بالبحر الأحمر.

في بداية اللقاء رحب المحافظ بالمهندس عاطف حنورة رئيس مجلس إدارة شركة الريف المصري في زيارته الأولي إلى البحر الأحمر ومدينة الغردقة.

وأشار عبدالله إلى أن شركة الريف المصري سوف تستلم إدارة موقع وادي القويح بمدينة القصير، وذلك بعد المعاينة المبدئية التي يقوم بها المهندس عاطف حنورة اليوم.

وأوضح عبدالله أن وادي القويح يتجاوز مساحته ٦٠٠ فدان قابلة للزراعة، كما تم حفر بئر بالوادي علي عمق ٢٠ مترا، وتم عمل عدد ٢ خزان بالطاقة الشمسية لتجميع مياه الآبار، كما تم عمل شبكة ري بالتنقيط وعمل وحدة تحلية مياه الآبار للاستفادة منها في زراعة شجر المانجو ، مشيرا إلي أن جهاز التعمير بالبحر الأحمر بذل مجهودات كبيرة لإدارة ومتابعة الوادي حتي يظهر بهذه الكميات الهائلة من إنتاج الخضراوات والفواكه بالوادي.

ومن جانبه قال المهندس حسني منصور رئيس جهاز التعمير بالبحر الأحمر إنه قد تم زراعة ١٥ فدان زراعات مكشوفة وأكثر من ٤٠ صوبة زراعية، بالإضافة إلي مشيات طرق بين الزراعات.
كما استعرض عبدالله خلال اللقاء الدراسة الجيوفيزيقية (جيوكهربائية) بوادي النخيل بمدينة القصير، وأيضا التقرير الفني لاستكشاف الخزان الجوفي بالوادي.

وأكد عبدالله أن الدراسة تمت وقامت بالبحث والتنقيب لاستكشاف أنسب أماكن إنشاء وحفر آبار المياه الجوفية، مضيفا أن الدراسة التي تمت بالوادي أظهرت أن الوادي يتكون من خمسة طبقات أرضية منها طبقتين بها نسبة كبيرة من المياه الجوفية.

وأكد عبدالله أن الدراسة التي تمت بوادي النخيل توضح أن نسبة الملوحة تتراوح بين ٣٠٠٠-٤٠٠٠ جزء في المليون، مشيرا إلي أن المسافة بين بئر التغذية وآخر بئر ستكون ١٠٠ متر والمسافة بين بئر الصرف وبئر آخر ستكون ٧٥ مترا، وأن المسافة بين منطقة آبار التغذية ومنطقة آبار الصرف ستكون ١٥٠ مترا، مضيفا أن عمق البئر قد يصل إلي ١٤٠ مترا، ومن المتوقع أن كمية المياه التي يتم حقنها بالبئر تتراوح بين ٢٠-٢٥ مترا مكعبا لكل ساعة.

يذكر أن وادي النخيل يبعد عن مدينة القصير بـ ١٢ كم ، ومساحته تتجاوز ٧٠ ألف متر مربع بطول ٣٠ كم وبعرض ٤ كم.