الشباب والرياضة والأزهر يواصلان فعاليات برنامج "بالأخلاق....تستقيم الحياة"

الشباب والرياضة والأزهر يواصلان فعاليات برنامج
الاثنين, 10 أغسطس 2020 13:38
كتب - عادل يوسف وعبد الرحمن أبو هاشم

 واصلت وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع الأزهر الشريف، اليوم الإثنين فعاليات اللقاء الثالث من البرنامج القومي مواجهة الظواهر السلبية ودعم الأخلاق الحميدة والقيم المجتمعية الإيجابية تحت شعار" بالأخلاق .... تستقيم الحياة" عبر الفيديو كونفرانس بمشاركة أعضاء مراكز الشباب بمحافظة الجيزة.
 ومن جانبه أكد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة على أهمية تلك الملتقيات ودورها فى بث وتعظيم القيم الحميدة للمجتمع المصري ودرء الأفكار الهدامة وفتح آفاق أمام الشباب للوعي والانتماء لوطنهم وقضايا مجتمعهم السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية المختلفة.
 شارك في اللقاء الدكتور علي مهدي_ مدرس الفقه المقارن بجامعة الأزهر؛ إذ استهل مقدمة البرنامج  بأن الأخلاق قاطرة التنمية الشاملة لمصر ،منظومة القيم والأخلاق في المجتمع تعد الحاكم الأول لسلوك المواطنين في المجتمع، وتقوم بدورٍ جوهري في تقدم الشعوب والأوطان، وتمثل حافزًا ووازعًا لمزيد من العمل والإنتاج، فضلًا عن نشر الرقي والتحضر وازدهار المجالات كافة من خلال باب الأخلاق الذي تنطلق منه التنمية 
  أشار أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر بأن التثبت من صحة الأخبار

قبل تداولها، وتجنب ترويج الشائعات والأقاويل المغلوطة؛  والواجب علينا بأن نحصن أنفسنا بالطمأنينة وعدم مشاركة الأخبار التي تهدم استقرار  وبناء الوطن ،فقد ذم القرآن الكريم هذا السلوك، وبيّن عظمه عند الله وإن استهان به الناس؛ فقال سبحانه: {إِذ تلقونه بألسنتكم وتقولون بأفواهكم ما ليس لكم به علم وتحسبونه هينا وهو عند الله عظيم}
 دعا الدكتور علي مهدي الشباب بأن يتمسكوا بالأخلاق والصفات الحميدة ومواكبة الأعمال المجتمعية التي تسهم من الارتقاء بمقدرات الوطن.
 جدير بالذكر تنفذ فعاليات البرنامج بمحافظات الجمهورية بعدد 54 لقاء خلال أشهر أغسطس وسبتمبر وأكتوبر.
وتستكمل فعاليات البرنامج غدًا الثلاثاء بمشاركة فضيلة الشيخ السيد عرفه _عضو مركز الأزهر الفتوي الإلكترونية .